بوش تعرض أحدث أنظمة التحكم الصوتي الذكية للسيارات

الأربعاء 2018/01/17
النظام الجديد يستطيع فهم كل أمر بـ30 لغة مختلفة

لاس فيغاس (الولايات المتحدة) - يعرف عالم السيارات تطورات تكنولوجية متسارعة حيث ستصبح الشاشات اللمسية والتحكم بالإيماءات والأزرار العادية قريبا جزءا من الماضي، نظرا لأن سيارات المستقبل ستعتمد على جيل جديد من أنظمة التحكم الصوتي الذكية.

ومهدت تطبيقات المساعدة الرقمية، مثل تطبيق أبل سيري، الطريق نحو التحكم الصوتي، ليعرف هذا النوع من التفاعل طريقه نحو عالم السيارات.

وفي أحدث هذه التطورات، أزاحت شركة بوش النقاب عن نظام التحكم الصوتي “Casey” الذكي خلال فعاليات معرض الإلكترونيات الاستهلاكية بمدينة لاس فيغاس الأميركية. وأوضحت الشركة الألمانية المغذية لصناعة السيارات أن نظامها الجديد على عكس الأنظمة المعروفة فهو لا يحتاج إلى عبارات محددة مسبقا أو أوامر ثابتة.

ويستطيع النظام أن يفهم كل أمر بثلاثين لغة مختلفة، كما لا تمثل اللهجات المختلفة أي مشكلة له، وفق ما أكده مصممو هذا النظام في بوش.

وبذلك يساهم النظام الجديد في الحد من دور الأزرار والشاشات وقوائم الملاحة في مقصورة القيادة، كما أنه يمثل إضافة كبيرة في ما يخص الراحة والسلامة

بفضل عدم تشتيت انتباه قائد السيارة، كما أنه يعمل دون اتصال بشبكة الإنترنت (Offline). ويتولى نظام الملتيميديا بالسيارة عملية الحوسبة دون إرسال البيانات إلى خدمة تخزين سحابي.

ولا يمكن للنظام سماع وفهم الأوامر الصوتية فحسب، وإنما يمكنه أيضا التعلم؛ فعلى سبيل المثال إذا أراد قائد السيارة مهاتفة شخص يدعى “فُلان”، فإن النظام يقوم بشكل أوتوماتيكي بفحص جهات الاتصال واضعا في الاعتبار المكان الحالي والوقت.

ففي الصباح وأثناء الطريق إلى العمل ربما يقصد بـ”فلان” هنا زميل العمل، بينما قد يقصد به أفضل صديق إذا كان ذلك في المساء. وللتأكد يقوم النظام بالسؤال “وجدت خمس جهات اتصال مع اسم ‘فلان’ فمن تقصد هل هو ‘فلان الفلاني’؟”.

ومع المزيد من التعديلات التقنية، سيكون للكلمة المنطوقة ثقلها في السيارة مستقبلا. وتعمل الشركات المنتجة وشركات تغذية صناعة السيارات على تصميم أنظمة تحكم صوتي مفهومة وزيادة المفردات والفهم دون تعليم الأوامر.

17