بوفال: مصلحة المغرب أهم من مشاركتي أساسيا

لاعب وسط منتخب المغرب، كريم الأحمدي، يعترف بالصعوبات التي واجهت أسود الأطلس، في مباراة ناميبيا، ويؤكد أن الانتصار تطلب مجهودا كبيرا من اللاعبين.
الثلاثاء 2019/06/25
سفيان بوفال: لا وجود في الكان لمنتخبات ضعيفة على الورق وأخرى قوية

القاهرة- أكد سفيان بوفال نجم المنتخب المغربي والمحترف في صفوف سيلتا فيغو، أنه لا يضع ضمن حساباته اللعب أساسيا أو الدخول كبديل في مباريات الأسود بأمم أفريقيا 2019، بقدر ما تهمه مصلحة منتخب بلاده بالدرجة الأولى.

 وشارك بوفال في الشوط الثاني من مباراة ناميبيا. وقال بوفال “لا أعير اهتماما للوضع سواء لعبت أساسيا أو دخلت كبديل، ما يهمني بالدرجة الأولى هو مصلحة المغرب وأن يحقق الانتصار”. وأضاف “حين التحقت بالأسود قبل أمم أفريقيا لم أضع اللعب أساسيا كشرط كي أكون حاضرا واحترامي كبير لاختيارات المدرب رينارد”.

وتابع بوفال “نحن نعمل كمجموعة ونتعاون في ما بيننا ودخولي في آخر نصف ساعة لمواجهة ناميبيا كان قرارا فنيا احترمته وأنا جاهز لكل الأدوار التي تطلب مني”. واختتم تصريحاته “المباراة لم تكن سهلة ولا وجود في الكان لمنتخبات ضعيفة على الورق وأخرى قوية”.

من جانبه اعترف كريم الأحمدي لاعب وسط منتخب المغرب، بالصعوبات التي واجهت أسود الأطلس، في مباراة ناميبيا، مشيرا إلى أن الانتصار تطلب مجهودا كبيرا من اللاعبين. وقال الأحمدي “الانتصار تطلب مجهودا كبيرا من كافة اللاعبين.. لقد كان الأمر في غاية الصعوبة”.

وأضاف “بالفعل لم تكن الأمور سهلة كما توقعها البعض، هذه الصعوبات عانى منها أيضا منتخب مصر في مباراة الافتتاح أمام أنصاره وعانت منها نيجيريا”. وتابع “المباريات الأولى عادة ما تكون معقدة وتتطلب كثيرا من الصبر والحذر وفي نهاية المطاف تجاوزنا كل المعيقات وانتصرنا بتلك الكيفية التي تابعها الجميع”.

وأوضح “3 نقاط مع الانطلاقة تبقى محفزة وإيجابية في كل الأحوال وبالتدريج سنضبط أمورنا ونتحسن”. واختتم الأحمدي تصريحاته “عامل الحرارة كان مهما أيضا خلال هذه المباراة في التأثير علينا بشكل سلبي ونحن نتأقلم يوما بعد يوم مع هذه الخصائص المناخية”.

22