"بوليس" التونسي بين المكسيك وأميركا

الثلاثاء 2017/06/06
تعدّد أماكن التصوير

تونس – بنفس فريق العمل، تحضر السلسة الكوميدية التونسية “بوليس حالة عادية” الذي تبثه قناة “التاسعة” الخاصة للموسم الثالث على التوالي في شهر رمضان.

ويواصل بطولة المسلسل كمال التواتي ولطفي العبدلي والشاذلي العرفاوي وريم بن مسعود، ويتولى إخراج العمل التونسي مجدي السميري، وعرفت السلسلة في موسمها الحالي تغييرات درامية وتعدد أماكن التصوير، من بينها تصوير حلقات في مناطق حدودية بين أميركا والمكسيك.

وكشف بطل العمل الممثل التونسي لطفي العبدلي أنهم قاموا بالتصوير، هذه المرة، في منطقة حدودية بين المكسيك وأميركا بمشاركة عصابة مكسيكية حقيقية، الشيء الذي أثار خوفهم.

ووجدت السلسلة الكوميدية المناخ الملائم للنجاح بفضل تسخير صناعها لميزانية ضخمة جدا، والاستعانة بتقنيات عالية الجودة في التصوير، علاوة على اعتماد السيارات الفارهة والتكنولوجيا المتطورة وحتى الطائرات.

ويشارك في السلسلة ضيوف شرف من نجوم التمثيل والإعلام والموسيقى، وتم تصوير العديد من مشاهدها في تونس إضافة إلى دول أخرى من بينها مصر والصين.

وحقق سيتكوم “بوليس حالة عادية” نجاحا كبيرا واستطاع الوصول إلى مرتبة أحسن سلسلة كوميدية في رمضان 2015.

وتتناول السلسلة الدرامية الهزلية تدخلات قوات الأمن في عمليات إرهابية وحوادث كثيرة تتعلق بالقتل والعنف والاختطاف، من خلال معالجة تجمع بين جدية الموضوع وطرافة الطرح والأكشن، ليكشف الجزء الثالث أكثر الجوانب الإنسانية في حياة رجل الأمن.

16