بيجو "404 باشي" تعود بحلة جديدة من تونس

الجمعة 2016/12/02
إنتاج 1200 سيارة سنويا لتغطية حاجة السوق التونسية

تونس - أعلنت شركة بيجو الفرنسية أنها ستعيد الروح مجددا إلى سيارة “بيجو 404 بيك آب”، الأكثر شعبية خلال الفترة بين الستينات ونهاية ثمانينات القرن الماضي في شمال أفريقيا، وقررت إعادة تصنيعها من تونس.

وأعلن فاضل عبدالكافي وزير الاستثمار والتعاون الدولي التونسي، في اختتام مؤتمر “تونس 2020” الاستثماري أن هناك مشروعا فرنسيا لإعادة تصنيع السيارة، وقال إن “بيجو 404 ستعود في نسختها الجديدة من تونس”.

ومن المتوقع أن يحظى النموذج، الذي دخل آخر أسطول منه إلى تونس في عام 1988 والمعروف باسم “404 باشي”، بتعديلات تقنية وجمالية ومزايا جديدة تستجيب لروح العصر.

وكان عبدالرحيم الزواري مدير شركة “ستافيم بيجو” التونسية وجان كريستوف كيمار مدير عمليات بيجو في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا قد وقعا في اليوم الأول من المؤتمر اتفاقية شراكة لإعادة تركيب وتسويق هذا الموديل.

وقال الزواري في مؤتمر صحافي عقب توقيع الاتفاقية إن “كلفة المشروع ستكون في حدود 20 مليون دينار (8.65 مليون دولار) وستوفر حوالي 400 فرصة عمل”.

وأكد أن العمل على الموديل الجديد سيبدأ في العام المقبل على أن تبدأ عمليات الإنتاج في بداية عام 2018، مشيرا إلى أنه سيتم إنتاج 1200 سيارة سنويا لتغطية حاجة السوق التونسية.

وتبلغ قيمة قطع الغيار التي تنتجها شركة “بيجو” سنويا من وحدتها في تونس في حدود 250 مليون دولار. وقال كيمار إن “بيجو كشريك تاريخي في تونس تؤكد بهذا المشروع مكانتها الرائدة كمصنع للسيارات وأنها ستعمل على تطوير استثماراتها كلما كانت هناك ضرورة”.

وأشار إلى أن هناك مخططا مستقبليا لضمان استدامة المشروع وتطويره، مؤكدا أن الشركة قامت بدراسة معمقة مع شريكها “ستافيم” قبل أن تعلن عن ذلك، مدفوعة بالاستثمارات التي وضعتها في قطاع صناعة السيارات على مدى عقود طويلة.

وتعد العلامة التجارية لشركة “بيجو” الفرنسية، إحدى العلامات الأساسية في سوق السيارات التونسي، كما أنها تحظى باهتمام كبير من قبل التونسيين وخاصة “بيجو 404” منذ أن دخلـت إلى البـلاد فـي عـام 1930.

11