بيرو تمنع سياحة التعري بين الآثار

الجمعة 2014/03/21
مدير قسم الآثار في الوزارة يقول إن هناك أماكن عديدة يمكن للناس التعري فيها

ليما - وجهت السلطات في بيرو إنذارا حازما إلى جموع السياح الذين يقصدون جبال “ماشو بيتشو” حذرتهم فيه من مغبة ظاهرة “سياحة التعري” في الموقع الذي يضم مدينة بناها قبل قرون أبناء حضارة “الإنكا”.

وكانت صحف محلية في بيرو قد ذكرت أن أربعة أميركيين أوقفوا في 14 مارس الجاري بتهمة التقاط الصور دون ملابس في الموقع، وبعد ذلك بأيام أوقفت السلطات سائحين كنديين وآخرين من أستراليا بالتهمة نفسها.

وأعادت تلك الحوادث إلى الأذهان تسجيل الفيديو الذي انتشر عبر يوتيوب لسائحين وهما يتجولان في الموقع دون ملابس عام 2013، إلى جانب انتشار المدونة الخاصة بالإسرائيلي أميشاي راب، الذي يحرص على التقاط صور عارية في مواقع تاريخية، وبينها “ماشو بيتشو”.

وقد وصفت وزارة الثقافة في بيرو هذه التصرفات أنها “قليلة الاحترام ومسيئة للإرث الثقافي المحلي”.

وقال مدير قسم الآثار في الوزارة، ألفريديو أتايابانيغوا إن “هناك أماكن عديدة يمكن للناس التعري فيها، ولكن هناك أماكن أخرى ليست مناسبة لذلك. يتوجب على السياح احترام القوانين المحلية وإلا وقعنا في الكثير من المشاكل”.

24