بيطري يستغل بطون الكلاب في تهريب الهيروين

السلطات الإسبانية ترحّل طبيبا بيطريا كولومبيا متّهما بتهريب المخدرات، بما في ذلك الهيروين إلى الولايات المتحدة في معدة كلاب.
الخميس 2018/05/03
الطبيب سخر مهاراته الجراحية لإخفاء الهيروين في معدة الكلاب

مدريد - رحّلت السلطات الإسبانية طبيبا بيطريا كولومبيا متّهما بتهريب المخدرات، بما في ذلك الهيروين إلى الولايات المتحدة في معدة كلاب، ووجّهت إليه التهم الثلاثاء في نيويورك، بحسب ما أفاد مكتب المدعي العام في بروكلين.

وقد مثل أندريس لوبيز إلوزير الذي رُحّل الاثنين، في اليوم التالي من ترحيله أمام القاضية الفيدرالية ماريلين غو ووجهت إليه رسميا تهمة التآمر على تهريب الهيروين وتوزيعها في الولايات المتحدة، وفق البيان الصادر عن مكتب المدعي العام.

وسيودع إلوزير (38 عاما) السجن بانتظار محاكمته. وقد تفرض عليه عقوبة تتراوح بين السجن 10 سنوات ومدى الحياة.

وقال المدعي العام ريتشارد دونوغو “ليس مجرّد تاجر مخدرات بل إنه أخلّ أيضا بتعهد الأطباء البيطريين منع معاناة الحيوانات من خلال تسخير مهاراته الجراحية في خدمة أغراض وحشية وإخفاء الهيروين في معدة الكلاب”.

وتعود الاتهامات الموجهة من قبل السلطات الأميركية إلى الطبيب البيطري وشركائه للعام 2005. وقد صدرت مذكرة توقيف في حقّه في العام التالي. وإذا كان عضوا في كارتل كولوبي يلجأ إلى الأشخاص والكلاب لتهريب المخدرات.

وكشف أمره خلال عملية نفذها رجال الوكالة الأميركية لمكافحة الاتجار بالمخدرات (دي أي إيه) في مزرعة في ميديلين الكولومبية. وعثر المحققون هناك على عشرة جراء.

24