بيل وكروس خارج حسابات مباراة السوبر الأوروبي

الثلاثاء 2016/08/09
نشوة الانتصار

مدريد - استبعد المدير الفني لريال مدريد، الفرنسي زين الدين زيدان، اللاعبين الويلزي غاريث بيل والألماني توني كروس من قائمة فريقه، الذي يخوض مباراة كأس السوبر الأوروبية أمام إشبيلية، ومن المقرر إقامتها الثلاثاء في النرويج. وضم زيدان 20 لاعبا من أجل المباراة المرتقبة، التي ستُجرى على ملعب ليركيندال بمدينة تروندهايم النرويجية، حيث آثر المدرب الفرنسي عدم المخاطرة بالدفع باللاعبين (بيل وكروس)، اللذين عادا إلى صفوف الفريق المدريدي السبت، عقب انتهاء عطلتيهما.

وبذلك، انضم بيل وكروس إلى قائمة الغائبين عن لقاء الثلاثاء، والتي تضم اللاعبين البرتغاليين كريستيانو رونالدو وبيبي، اللذين لم تنته عطلتاهما بعد. وسمح غياب الحارس الكوستاريكي كيلور نافاس بسبب الإصابة لزيدان بضم نجله لوكا ليكمل قائمة حراس المرمى من أجل مباراة السوبر الأوروبية.

موقف غامض

ويعتبر موقف الفرنسي كريم بنزيمة هو الأكثر غموضا في ريال مدريد، بعد أن غاب اللاعب عن جميع المباريات التحضيرية للموسم الجديد، بسبب معاناته من إصابة في الفخذ. ويشار إلى أن مباراة اليوم هي أول لقاء رسمي للاعبين المنضمين حديثا، كلاعب خط الوسط ماركو أسينسيو، والمهاجم ألفارو موراتا، في حين ينضم الناشئان ماركوس يورنتي، وماريانو إلى قائمة الملكي، رغم أن النادي يبحث عن إعارتهما لناد آخر.

من ناحية أخرى أعلن نادي ريال مدريد الأسباني عن انتقال لاعبه خيسي رودريغيز إلى صفوف باريس سان جرمان الفرنسي، بعد أن ابتعد اللاعب عن المشاركة مع الفريق بشكل مطّرد في الفترة الماضية. ورغم أن ريال مدريد لم يكشف عن القيمة المالية للصفقة، فقد أشارت الصحافة الأسبانية إلى أن خيسي انتقل إلى صفوف النادي الفرنسي مقابل 27 مليون و700 ألف دولار. وقال النادي الأسباني في بيان له “ريال مدريد وباريس سان جرمان اتفقا على انتقال اللاعب خيسي رودريغيز. النادي يرغب في التعبير عن امتنانه للاعب بعد هذه السنوات التي قضاها في النادي والاحترافية، التي أظهرها منذ أن كان في قطاع الناشئين وحتى وصوله إلى الفريق الأول، كما يتمنى له حظا طيبا في المرحلة الجديدة”.

مسيرة متوقفة

ونشأ خيسي (23 عاما) كلاعب يافع في صفوف قطاع الناشئين بريال مدريد، وصعد إلى الفريق الأول في 2013 بعد أن أظهر قدرات فنية عالية ضمن صفوف الفريق الرديف. بيد أن مسيرة اللاعب الأسباني المتألقة توقفت في 18 مارس 2014 عندما أصيب بقطع في الرباط الصليبي للركبة اليمنى، ليبتعد ثمانية أشهر عن الملاعب.

وتراجع مستوى خيسي خلال الموسمين الأخيرين، ليبعث ريال مدريد برسالة واضحة إلى اللاعب في موسم الانتقالات الصيفية الحالي باستعادة المهاجم الأسباني ألفارو موراتا، بعدما قضى موسمين ناجحين مع يوفنتوس الإيطالي. وانحصر الدور، الذي يقوم به خيسي في الخط الهجومي لريال مدريد، مما دفعه إلى البحث عن مستقبل أفضل بعيدا عن أسوار النادي الملكي. وضرب خيسي موعدا مع مرحلة جديدة في نادي باريس سان جرمان الطموح، حيث جاء انتقاله إلى هذا النادي بناء على رغبة مدربه الجديد، الأسباني أوناي إيمري، الذي يثق في قدرته على مساعدة مواطنه لاستعادة أفضل مستوياته.

23