بين قارئ وكتاب: شاب كشك في رحلة البحث عن الجادون

الاثنين 2013/08/19
قضايا الشباب جمعتها مقالات "شاب كشك في رحلة البحث عن الجادون"

عمرو سلامة، كاتب ومخرج سينمائي مصري. أخرج فيلمين سينمائيين طويلين "زي النهاردة " و"أسماء" كما شارك في إخراج فيلم تسجيلي طويل بعنوان "التحرير 2011 – الطيب والشرس والسياسي) و قام بإخراج جزء "السياسي". حاز فيلم "أسماء" على 18 جائزة دولية وعربية ومصرية، تم افتتاحه عالميا في مهرجان أبو ظبي الدولي و حاز على جائزة أفضل مخرج عربي في مسابقة "آفاق جديدة". صدر له " رسائل ترد إلى المرسل".

"شاب كشك في رحلة البحث عن الجادون"، كتاب عبارة عن مجموعة مقالات دوّنها سلامة بلهجة مصرية محلية، تناول فيها جملة من القضايا التي تهمّ الشباب ومشاكله اليومية. كتاب تنبّأ بالثورة، قبل حصولها. الأحداث جاءت في سرد سريع وبنبرة تفاؤلية.

● دينا نبيل: كبداية أعجبنى العنوان وفكرة الجادون. توقعت أن يكون الكتاب ساخرا لكني فؤجئت بأنه جادّ إلى حد ما. على الرغم من اقتناع وإشادة كل من قرأ الكتاب. فإني، ببساطة، لم يعجبني. لأني أحسست وكأن الكاتب جالس على كرسيّ مثل حكم مقابلة في لعبة التنس.

● يمنى: كتاب يستحق القراءة، لكن الحيرة تكمن في تصنيفه، هل هو علوم اجتماعية أو فلسفة أو ماذا؟ الكتاب يعتبر نقدا اجتماعيا فيه كلام واقعي جدا واجتهاد فكري محترم.

● دينا سعيد: اعترف أنه كان هناك حاجز نفسي كبير بيني وبين الكتاب لأنه مكتوب بالعامية ولكن شجعني على شرائه معرفتي بعمرو سلامة على الفيسبوك وقراءتي لبعض أفكاره وتدويناته وإعجابي بها. بصرف النظر عن لغة الكتاب، أفكار الكتاب عميقة وإن ارتدت ثوب البساطة والتلقائية ولكن بها من الحكمة ما قد لا تجده في مجلدات تتحدث بلغة منمقة لا روح فيها.

● خلود كمال: كتاب ظريف. قبل أن أقرأه كنت متأكدة أنه لن يضيف لي أيّ شيء من الناحية الأدبية. الكتاب قد يكون قريبا من تفكير القراء خصوصا فئة الشباب. الكتاب أشبه بدردشة مع عمرو سلامة، رغم أنه قد يسقط في بعض الركاكة.

● سحر: الانطباع الأول كان شعوري بعدم الراحة بسبب اللهجة العامية، والذي كان يتضاعف مع كل مرة يصف فيها الـ"كتاب"! لكنني تغلبت على هذا الانطباع مؤقتًا خاصة بعدما وصف "كاتبه" بأنه (أفكار الشاب اللي بيقف جنب الكشك يشرب حاجة ساقعة ويتحاور مع أصدقائه في موضوع هام جدًا اسمه "الأي كلام"). الحقيقة لم أكمل الكتاب وصلت إلى منتصفه تقريبًا وتوقفت.

● محمد قصيّ: عمرو سلامة شاب مبدع، لم أكن أعرفه قبل هذا الكتاب وقبل فيلم التحرير. و لكنني اقتنعت جداً بأننا في طريق التغيير وأن أمثاله سيغيرون إن لم يكن في الحياة والواقع فعلى الأقل في الإخراج والتصوير بدلاً من الأفلام المصرية العقيمة التي ما زالت تعيش في السبعينات رغم أنها تستخدم وسائل القرن الواحد والعشرين!

● أمير بيومي: كتاب ممتاز، رغم اسمه الغريب. أعجبتني اللغة البسيطة والأفكار المتناسقة والمواضيع التي تتطرق إليها عمرو سلامة. كما استحسنت الإيجابية التي تحدّث بها الكاتب. أنصح كلّ شاب بقراءة هذا الكتاب.

● عبد الرحمن النجار: كتاب خفيف لم يستغرق أكثر من نصف ليلة وجلسة صباحية لشرب القهوة. أفهم الآن جداً لم الكتاب منتشر بين الشباب؟، و لماذا نصحني بقراءته أكثر من واحد؟. رغم أنه لا أحد ذكر أنه باللهجة العامية المصرية (وهو شيء أحاربه بقوة، إذ أن المكتوب في الكتب يجب أن يكون باللغة العربية، فالعامية ليست "لغة") ولكن بالرغم من ذلك الكتاب رائع!

● عبد الله محمد عبد الوهاب: كتاب "شاب كشك"، هو أول كتاب أقرأه بعد فترة كبيرة من الانقطاع. الكتاب رائع جدا ويرجع إليه الفضل في عودتي إلى هوايتي المفضلة وهي القراءة. هناك غلطات إملائية كان من الممكن تفاديها .

● حلمي: الكتاب رائع وأعمق بكثير من عنوانه السطحي الذي يوحي بأنه مجرد كتاب فكاهي آخر يسخر من حقبة الثمانينات والتسعينات .قد لا يحتوي على أفكار جديدة، إلا أن قراءة ما تعرفه مسبقا يزيد ثقتك بصحته و يزيد من تمسكك به.

● نور هاشم: كتاب خفيف، على الرغم من بساطته. طبعا الأسلوب عامي وليس عميقا، لكن غاية الكاتب كانت المضمون، رغم أني شعرت في كثير من المواطن بعدم ترابط الأحداث والخروج من فكرة إلى أخرى دون منطق منظم للأحداث.

● ياسمين ثابت: تصميم الغلاف رائع وكذلك اسم الكتاب. أسلوب عمرو سلامة ظريف وسلس. ما أؤاخذه على الكاتب هو رأيه فيما يخص الدين في بعض الجمل والمقالات، حيث قال أشياء عنه لم تعجبني، كنت أفضل لو احتفظ بها لنفسه.

● زهراء: "رحلة البحث عن الجادون" بالنسبة إليّ رمز إلى الحالة التي عاشها الكاتب، والتي يعيشها جيل اليوم.

● كتاب مفتوح: ستجد في الكتاب ما يمس وتراً من أوتار أفكارك أو أوجاعك سواء الشخصية أو الاجتماعية. لغة الكتاب بسيطة وأغلبها عامية وتعبّر عن وجهة نظر عمرو سلامة. الكتاب في مجمله ممتع وملهم جدًا وفيه العديد من الأفكار الإيجابية والدروس والعبارات المأثورة، وأسلوب عمرو سلامة فيه سلس وبسيط وعفوي وراق.

● مي صبحي: من الكتب القليلة التي جعلتني بعد أن قرأتها أنظر إلى الدنيا منورة.

● حسن يحيى: الكتاب من أمتع ما قرأت في الفترة الأخيرة. شعرت أن الكاتب يقرأ أفكاري، بعض الأخطاء الإملائية أفسدت متعتي.

15