بيوت الموضة تقتحم عالم الأثاث

الاثنين 2017/02/27
تصميم الأثاث مستوحى من منصات عروض الأزياء

يشع بريق الموضة على تجهيزات المنزل؛ حيث أصبح قطاع الأثاث أكثر مسايرة لاتجاهات الموضة.

وأوضح البروفيسور ماركوس فرينزل، من جامعة العلوم التطبيقية في ميونيخ قائلاً "أدى الإنترنت والتسوق الإلكتروني وشبكة فيسبوك وإنستغرام إلى زيادة تأثير الصور في قطاع الأثاث والديكورات الداخلية، وبالتالي تسارعت وتيرة تطوير التصميمات والتفكير في التشكيلات، التي كانت معروفة في عالم الأزياء لفترة طويلة".

وهناك العديد من مصانع الأثاث تعتمد حالياً على مفاهيم واتجاهات الموضة في عالم الأزياء عند تصميم قطع الأثاث، كما أنها تحرص على الاستفادة من الصورة الذهنية للعلامات التجارية المرموقة في عالم الأزياء من أجل تعزيز مكانة ماركتها التجارية في الأسواق.

وغالباً ما تلجأ بيوت الأزياء العالمية إلى إضفاء السمات المميزة لها على تجهيزات المنزل وتطلق العديد من الاكسسوارات لغرف المعيشة والنوم، فعلى سبيل المثال قامت دار الأزياء ميسوني هوم بإضافة الأشرطة الملونة الزاهية والأنماط التقليدية ورسومات الأزهار إلى الأرائك والمقاعد.

وتشتمل تشكيلة فيرساتشي الشهيرة على الكثير من القطع الخزفية والمنسوجات، التي تنتمي إلى عصر الباروك.

21