"بي أم دبليو" تتألق في معرض "أوتو موتو 14" الكويت

الأربعاء 2014/01/29
الفئة الخامسة من "بي أم دبليو" خطفت اهتمام الحاضرين

الكويت – شركات السيارات، دائمة التنقل في مختلف دول العالم لتسجيل الحضور في المعارض وتقديم الموديلات الجديدة والمعدلة لعشاقها، هذا الحضور يدعم الوكلاء من خلال التعريف بهم في المعارض والمناسبات

تركّزت أنظار زوّار معرض «أوتو موتو 14" للسيارات في الكويت نحو المجموعة المذهلة من سيارات “بي ام دبليو”، التي أبرزت بوضوح السبب وراء مواصلة تصدر موقع الريادة في إنتاج السيارات الفاخرة حول العالم.

وأقيم المعرض خلال الفترة من 21 إلى 25 يناير حيث كان في انتظار عشّاق السيارات مجموعة مبهرة من المزايا الفريدة والأناقة الاستثنائية والتطور غير المسبوق والرفاهية والراحة والقوة الموجودة خاصة في الفئة الثالثة والفئة الخامسة من "بي ام دبليو ام 5".

وفي ضوء قصة النجاح التي سطرتها “بي ام دبليو” الفئة الثالثة على مدى أكثر من 37 عاماً، استقطب الجيل السادس من السيارة الفاخرة الأكثر مبيعاً في العالم اهتمام زوّار المعرض، خاصة وأن السيارة تتوفر في ثلاث فئات مختلفة هي العصرية والرياضية والفاخرة، وتمتاز كل منها بطابع تصميم مميز سواء من الخارج أو في المقصورة الداخلية، الأمر الذي ألهب حماس عشّاق السيارة، لتوفر الاختيار بين عدد من الموديلات التي تلائم أذواقهم الخاصة.

من جانب آخر؛ امتازت “بي ام دبليو” الفئة الخامسة، التي تسجّل أفضل أداء في الكويت، على قدر هائل من الاهتمام خلال المعرض، بفضل ما تمثله من نموذج فريد للتصميم الجمالي وأقصى مستوى من متعة القيادة. ونظراً لما تمتاز به السيارة من الجمع بين التصميم الأنيق والراحة المتميزة وأعلى مستويات الكفاءة في فئتها؛ كانت الفئة الخامسة وما تزال الخيار الأمثل لدى العملاء.

وباعتبارها أكثر السيارات مبيعاً في فئة سيارات الصالون الرحبة؛ تمزج الفئة الخامسة ببراعة بين الاتزان وقوة الشخصية، كما أن تصميمها وسهولة قيادتها والراحة الداخلية وأداءها تعد مثالياً لكل من يتوقع أكثر من مجرد أناقة المظهر في سيارته الصالون. وتمتاز السيارة بطابعها الرياضي وأناقتها وجاذبيتها، ويعزز كل ذلك مجموعة واسعة من الابتكارات التقنية التي تشمل خدمات “كونكتد درايف” التي تقدم مجموعة كبيرة من تقنيات دعم السائق لتوفير الراحة والأمان، ومجموعة من التطبيقات وتقنية المساعدة في القيادة التي تأتي ضمن المواصفات الاختيارية.

ونجحت «بي ام دبليو ام 5} في أسر قلوب وعقول الزوار خلال معرض {أوتو موتو 14}، بفضل تجسيدها للكمال والجمال، وتمكنت من وضع معايير جديدة تفيد بأن الطابع الجمالي لا يقتصر على المنظر الخارجي أو اللون أو المواد المستخدمة فحسب، بل إنها تمتاز أيضاً بالتصميم الآيروديناميكي من الخارج إلى جانب العملية التي تتوفر بالمقصورة الداخلية، حيث يدرك مهندسو ومصممو “بي ام دبليو” الرابط الوثيق بين الشكل والأداء، وقد نجحوا في ابتكار حلول تمزج بين هذين الجانبين وابتكار عمل فني رائع أطلق عليه {بي ام دبليو ام5}.

وأتيحت الفرصة أيضاً لزوّار المعرض للتعرّف على مزايا تطبيق التحكّم عن بُعد الذي جرى عرضه خلال الفعالية، ويتوافق مع أنظمة تشغيل “آي فون” و”آندرويد”، وتمكّن هذه التقنية الجديدة المستخدم من التحكّم بشكل كامل في عدد من الخصائص الأساسية في السيارة. وبقطع النظر عن مكان تواجد السائق فإنه يمكنه التواصل مع السيارة عبر هذا التطبيق وتوجيهها لتنفيذ عدد من الوظائف سواء تكييف الهواء داخل السيارة قبل الوصول إليها عبر تشغيل نظام تهوئة مستقل أو تحديد مكانها في موقف سيارات مزدحم أو فتح وغلق السيارة وتشغيل آلة التنبيه، حيث يضمن هذا التطبيق بقاء مستخدم السيارة في تواصل مع سيارته عن بُعد بغض النظر عن مكان تواجدها.

يشار إلى أن معرض {أوتو موتو 14}، الذي يقام للعام الثاني، نجح في توفير منصة مثالية لموزعي السيارات والشركات العالمية الرائدة في تصنيع السيارت لعرض أحدث ما لديهم عاماً بعد آخر.

17