تأجيل محاكمة عضوي حزب الله في بلغاريا

الجمعة 2016/11/11
من مكان الهجوم

صوفيا – أجلت محكمة بلغارية مجددا محاكمة عضوين في حزب الله اللبناني، يشتبه في تورطهما في هجوم انتحاري استهدف حافلة سياحية إسرائيلية عام 2012.

ومثلما حدث في التأجيل الأول، قالت المحكمة الجنائية الخاصة في صوفيا، الخميس، إنها لم تجر بعد الاتصالات المناسبة بأسر الضحايا الخمسة الذين قتلوا في التفجير.

وتم تأجيل المحاكمة إلى 12 ديسمبر المقبل.

ومن المقرر محاكمة المدعى عليهما ميلاد فرح والحاج حسن، وكلاهما يحمل جواز سفر لبناني وآخر أجنبي، غيابيا نظرا لأنهما لا يزالان فارين، وتتردد معطيات عن أنهما موجودان في لبنان.

ويواجه الاثنان تهمة مساعدة محمد حسن الحسيني، وهو فرنسي لبناني المولد، على تنفيذ هجوم انتحاري في مطار منتجع بورغاس على البحر الأسود في يوليو 2012.

وكان الهجوم قد أسفر، إضافة إلى سقوط خمسة قتلى، عن إصابة 35 إسرائيليا آخرين، وذلك عندما صعد الحسيني على متن الحافلة في منطقة وقوف السيارات بالمطار وفجر قنبلة. ولقي سائق الحافلة البلغاري حتفه أيضا.

2