تاج الجمال الإسلامي من نصيب مهندسة تونسية

الاثنين 2014/11/24
بن جوفريش تحب التأمل وقراءة القرآن

جاكرتا – فازت مهندسة كمبيوتر تونسية الجمعة، بمسابقة جمال عالمية للمسلمات في أندونيسيا.

وتفوقت فاطمة بن جوفريش على 17 متسابقة من بنجلاديش والهند وبريطانيا ونيجيريا وترينيداد وتوباجو ودول أخرى، لتحصل على التاج في حفل توزيع جوائز مسابقة جمال المسلمات العالمية الرابعة.

وقالت الشابة الفائزة البالغة من العمر 25 سنة: "أسأل الله القدير أن يساعدني في هذه المهمة، وأسأله أن يحرر فلسطين"، مضيفةً "أرجوكم حرروا فلسطين والشعب السوري".

ونظمت الجولة النهائية لمسابقة ملكات الجمال في معبد برامبانان الهندوسي في مدينة يوجياكارتا الأندونيسية والذي يعود للقرن التاسع، وذلك في لفتة تدل على التعايش الديني بين الهندوس والمسلمين.

ويطلب من المتسابقات ارتداء ملابس تغطي جميع أجزاء أجسادهن عدا الوجه واليدين ويتم اختيارهن على أساس ثلاثة معايير عامة هي: الذكاء والتقوى والأناقة.

وقالت بن جوفريش في شريط فيديو ترويجي نشر على موقع يوتيوب إنها تحب التأمل وقراءة القرآن.

ويظهر الفيديو صورة لها وهي تلوح بعلم فلسطيني مكتوب عليه “قل لا للاحتلال”.

وفازت النيجيرية عائشة اجيبولا، وهي طالبة صيدلة في جامعة لاجوس، بمسابقة العام الماضي.

وقال منظمو المسابقة إنها تهدف إلى مواجهة هيمنة مسابقات ملكات جمال العالم وملكة جمال الكون.

وتقام هذه المسابقة منذ سنوات، وفي العام 2013 جذبت دورتها الثالثة اهتماماً اعلامياً على مستوى العالم.

24