تاعرابت ثاني لاعب مغربي يشارك في دوري أبطال أوروبا

الاثنين 2014/02/24
تاعرابت لعب في أندية توتنهام وكوينز بارك رينجرز وفولهام

الرباط - خاض الدولي المغربي عادل تاعرابت، لاعب ميلان الإيطالي، مباراته الأولى في مسابقة دوري أبطال أوربا، عندما لعب أمام أتلتيكو مدريد الأسباني في سان سيرو، ضمن ذهاب الدور ثمن النهائي من المسابقة.

ويسير تاعرابت بلعبه في دوري أبطال أوروبا على خطى مواطنه حسين خرجة، لاعب إنتر ميلان الأسبق، الذي فعلها في موسم 2010-2011، ليصبح ثاني لاعب مغربي في التاريخ يشارك في المسابقة الأوروبية الكبيرة.

وخسر ميلان على أرضه أمام فريق المدرب الأرجنتيني دييغو سيميوني بهدف البرازيلي الأسباني دييغو كوستا، لتصبح فرصة النادي الإيطالي أكثر صعوبة في ملعب “فيسنتي كالديرون”.

ولعب تاعرابت في أندية توتنهام، وكوينز بارك رينجرز، وفولهام، وأعير لستة شهور إلى الميلان مع بند الشراء في حال اقتنع الجهاز الفني بإمكانياته الفنية. وأحرز تاعرابت هدفا مع ميلان في شباك نابولي على أرض الأخير في ملعب “سان باولو”، ويعتمد عليه الهولندي كلارنس سيدروف منذ قدومه إلى النادي الإيطالي.

وقد عبّر الدولي المغربي عادل تاعرابت، في حوار مع قناة “ميلان التلفزيونية” عن رغبته في البقاء مع “الروسنيري” لأطول فترة ممكنة، متعهدا ببذل كل ما في وسعه من أجل إعادة الفريق إلى المنافسة على البطولات المحلية والقارية.

وبخصوص مباراة ميلان وأتليتيكو مدريد، يرى عادل تاعرابت أن حظوظ فريقه ميلان في العبور إلى ربع نهائي دوري أبطال أوروبا، مازالت قائمة على الرغم من الهزيمة أمام الفريق الأسباني بنتيجة هدف لصفر، في ذهاب دور الـ16 من دوري أبطال أوروبا، على ملعب “سان سيرو”.

وقال عادل تاعرابت في تصريحاته للموقع الرسمي للاتحاد الأوروبي بعد المباراة “الأمور لم تحسم بعد”.
23