تايلاند تنصح الشبان بإطلاق العصافير وترك الجنس

الخميس 2015/02/12
تايلاند تدعو شبابها إلى زيارة المعابد لإحياء عيد الحب

بانكوك- نصح مسؤولو مدينة بانكوك الشبان التايلانديين بترك الجنس في عيد الحب يوم السبت القادم وزيارة المعابد كوسيلة أفضل لإحياء ذلك اليوم.

ويقول مسؤولو الصحة إن تايلاند التي يقبل عليها السياح، بها أحد أعلى معدلات الحمل بين المراهقين في جنوب شرق آسيا وتعاني من معدلات إصابة بالايدز بين المثليين تضاهي مثيلاتها في المناطق الأكثر تضررا من المرض في أفريقيا.

وتشيع احتفالات عيد الحب يوم 14 فبراير في تايلاند وتشعر السلكات في بانكوك بالقلق من أن يقبل الشبان على ممارسة الحب.

وتظهر استطلاعات رأي أن الشبان في تايلاند يختارون عيد الحب موعدا لفقد العذرية. وقال بيرابونج سايشيوا المسؤول في إدارة المدينة “إذا كان الأولاد يحبون بعضهم فعلا فمن الأفضل لهم أن يذهبوا لإطلاق العصافير في الهواء أو الأسماك في الماء أو أن يذهبوا إلى المعبد”.

وإطلاق العصافير من الأقفاص طقس محمود في البوذية يراه أتباع ذلك المذهب وسيلة لزيادة أعمالهم الطيبة.
24