تباهي ضيف بضرب زوجته يتسبب في إيقاف برنامج تلفزيوني

المجلس الأعلى للاتصال السمعي البصري بالمغرب يعتبر تصريحات المغني عادل الميلودي بشأن ضرب زوجته أنها تشكل "إشادة وتنويها بالعنف ضد المرأة" وتشجيعا صريحا عليه.
الخميس 2019/09/19
ردود أفعال شاجبة لتصريحات المغني عادل الميلودي

الرباط- أوقفت السلطات المغربية مؤقتا بث برنامج تلفزيوني محلي بعدما تباهى أحد ضيوفه بأنه يضرب زوجته، وفق ما أعلنه المجلس الأعلى للاتصال السمعي البصري في بيان له.

وقال المغني المغربي عادل الميلودي ذو الشعبية الكبيرة في مقابلة عبر برنامج “قطبي تونايت” على قناة “شدى” التلفزيونية المغربية في يونيو الماضي “من لا يضرب زوجته ليس رجلا”.

وأضاف “كل رجل له الحرية في أن يفعل ما يشاء بزوجته، إن ضربها أو قتلها فهذا شأنه”.

وأشار المجلس الأعلى للاتصال السمعي البصري إلى أن هذه التصريحات تشكل “إشادة وتنويها بالعنف ضد المرأة، وتشجيعا صريحا عليه، بجعله مقرونا إيجابيا بمفهوم الرجولة، وتقديمه كأمر مرغوب فيه ومستحب لتمتين العلاقة الزوجية”.

ولفت البيان إلى أن “خطاب العنف الصريح هذا لم يواجه بردّ حازم وجازم من طرف منشط البرنامج، إذ استرسل في التفاعل معه ضمن قالب هزلي يعطي الانطباع بالتطبيع معه والتسليم به”.

ولم يتطرق المجلس إلى موقف الضيف الثاني في الحلقة الممثل الفرنسي سامي ناصري الذي لم يبد امتعاضا ظاهرا من كلام الميلودي.

وأكد المجلس أن برنامج “قطبي تونايت” سيتوقف لثلاثة أسابيع. ولم يتم الإعلان عن أي ملاحقة قضائية في حق الميلودي رغم سيل ردود الأفعال الشاجبة لتصريحاته عبر المواقع الاجتماعية.

وكان المجلس الأعلى للاتصال السمعي البصري قد أصدر عقوبة في حق برنامج إذاعي عبر “شدى أف.أم” بعد تأكيد أحد المشاركين في العمل على أن “النساء الأكثر عرضة لسرطان الرحم هن اللواتي يمارسن الدعارة”.

24