تتويج ذهبي لنجوم هوليود في حفل"غولدن غلوب"

الثلاثاء 2014/01/14
جينيفر لورانس تتوج بجائزة أفضل ممثلة في دور ثانوي

كاليفورنيا – فازت الممثلة الأميركية جينيفر لورانس بجائزة أفضل ممثلة في دور ثانوي في فيلم “أميركان هاسل” الذي هيمن على الحفل الحادي والسبعين لجوائز غولدن غلوب.

وفاز فيلم “أميركان هاسل” وهو فيلم تشويق رائع ومضحك من إخراج ديفيد او راسل بجائزة أفضل فيلم كوميدي وتحصلت من خلاله الممثلة إيمي أدامز على جائزة أفضل ممثلة في فيلم كوميدي.

وكانت لورانس فازت العام الماضي أيضا بجائزة غولدن غلوب كأفضل ممثلة في فيلم كوميدي عن دورها في “سيلفر لاينينغز بلايبوك” من إخراج راسل أيضا.

وقالت الممثلة البالغة 23 عاما في حفل توزيع الجوائز الذي أقيم الأحد في بيفرلي هيلز بولاية كاليفورنيا الأميركية “إني أرتجف كثيرا. أرجوكم لا تفعلوا بي ذلك بعد الآن. الأمر مخيف جدا. شكرا شكرا”.

وفي فئة الأفلام الدرامية فاز فيلم “12 عاما من العبودية” بجائزة غولدن غلوب (الكرة الذهبية) كأحسن فيلم والتي تعتبر أرفع جوائز هوليوود السينمائية.

وفاز فيلم “احتيال أميركي” بجائزة أحسن فيلم في فئة الأفلام الكوميدية أو الموسيقية، ليحصد ثلاث جوائز.

أما جائزة أفضل ممثل في فيلم كوميدي فكانت من نصيب الممثل ليوناردو دي كابريو الذي حقق ثاني جائزة غولدن غلوب في مسيرته، عن دوره في فيلم ذئب وول ستريت” لمارتن سكورسيزي الذي يغوص في أوساط المال الجامحة في التسعينات.

وقال دي كابريو “إنه لشرف كبير جدا. لم أكن لأتصور أني سأفوز بجائزة غولدن غلوب عن دور كوميدي. أود أن أشكر سكورسيزي. لقد ترعرت وسط جيل تأثر بعملك. شكرا لأنك جعلتني أجازف وأشارك في هذا الفيلم”.

وفاز ماثيو ماكونوهي وكايت بلانشيت بجائزتي أفضل ممثل وممثلة في فيلم درامي عن دورهما على التوالي في “دالاس باييرز كلوب” و”بلو جازمن”.

وعلى صعيد التلفزيون حصد المسلسل الشهير “بريكينغ باد” جائزتي أفضل مسلسل درامي وأفضل ممثل من نصيب الممثل براين كرانستون. فيما نال فيلم ستيفن سودربرغ “بهايند ذي كانديلبرا” جائزتي أفضل فيلم تلفزيوني وأفضل ممثل لمايكل دوغلاس.

جائزة أفضل ممثل في فيلم كوميدي من نصيب دي كابريو

وأشاد دوغلاس الذي يقوم ببراعة بدور الفنان ليبراتشي بمات دايمن الذي شاركه بطولة الفيلم قائلا عنه “إنه أكثر الممثلين الذي عملت معهم، شجاعة وموهبة”.

وكانت المفاجأة الأجمل في الحفل هذه السنة هي فوز أحد أروع الأفلام المنتجة في العام 2013: “الجمال العظيم” للإيطالي باولو سورنتينو (جائزة “أفضل فيلم أجنبي”).

وفاز بجائزة أفضل إخراج المكسيكي الفونسو كوارون عن فيلم التشويق الفضائي “غرافيتي”. ومن الفائزين الآخرين خلال الحفل فيلم “فروزن” الذي نال جائزة أفضل فيلم رسوم متحركة وهو من إنتاج استديوهات ديزني فيما نال بونو مغني فرقة “يو تو” جائزة أفضل أغنية عن “اورديناري لوف” في فيلم “مانديلا: لونغ مارتش تو فريدوم”.

وقد قدمت الحفل الذي تنظمه جمعية الصحافة الأجنبية في هوليوود الممثلتان تينا فراي وايمي بولر.

24