تجارب لافتة في القصة القصيرة السعودية

صدر حديثاً، عن “مؤسسة أروقة للدراسات والترجمة والنشر”، بالقاهرة، بالتعاون مع نادي نجران الأدبي الثقافي كتاب “المطر والغياب.. مراجعات في القصة السعودية القصيرة”، للناقد الأردني سمير أحمد الشريف. الكتاب يتناول مجموعة من التجارب القصصية لخمسة عشر كاتباً وكاتبة من المبدعين السعوديين، منهم: جبير المليجان وخالد اليوسف وطاهر الزراعي وعبد الله بخشوين وعبد الله العتيق وشريفة الشملان وصالحة السروجي وسارة الأزوري وفاطمة حناوي.
الأربعاء 2015/09/16
كتاب يضم مراجعات لتجارب مبدعين سعوديين في مجال القصة القصيرة

القاهرة - ينطلق الناقد سمير أحمد الشريف في كتابه “المطر والغياب.. مراجعات في القصة السعودية القصيرة”، من وعي بالقصة القصيرة باعتبارها فن العجز عن فهم التباسات العالم رغم تشابهها مع الواقع ومن ثم فنجاحها يرتبط طرديا مع ما تثيره قراءتها في عقل ووجدان المتلقي وبقاء أثرها فيه.

وتعكس فلسفة القص لهؤلاء المبدعين هذا الفضاء الرحب الذي تمتزج فيه الذات والعالم، اليقظة والحلم، المعيش والمتخيل، الغموض والوضوح، السخرية والمفارقة، صور تأملات، خلاصات إنسانية نضالية تكشف عن سبل الدفاع عن البطانة الوجدانية للإنسان.

كما تكشف المجموعات القصصية في معظمها عن نوع من مشابهة الواقع ومحاكاته لا من حيث التفصيلات وحدها، ولكن أساسا من حيث المنطق الذي يحكم تلك التفصيلات ويسيطر علي تعاقبها، والعلاقات التي تحدد فهمنا لها، وتفاعل بعضها مع البعض الآخر، ويسري هذا المنطق في مختلف أرجاء النص، ويتحكم في طبيعة اللغة التي يتشكل بها، وإن كان بعضها يتصف بروح الفانتازيا ويدلف العالم الغرائبي.

وعمد الناقد سمير أحمد الشريف إلى دراسة جملة المرجعيات التي تكون نسيج النصوص لتفكيكها وإعادة بناءاتها السوسيولوجية والأنثربولوجية والثقافية واللغوية. وإذا كانت الدراسة النقدية قد كشفت عن سعة التنوع لهذه التجارب القصصية، فإنها أبرزت أيضا هذا التباين في المستوي الفني بين هؤلاء المبدعين من حيث نوعية الأدوات والاستراتيجيات النصية المستخدمة والبناء الفني والجمالي لكل مجموعة قصصية.

وسمير أحمد الشريف، من مواليد فلسطين العام 1956. بكالوريوس أدب إنكليزي. عضو رابطة الكتاب الأردنيين وعضو اتحاد الكتاب العرب. عمل في البرامج الثقافية لإذاعة لندن. صدرت له مجموعة قصصية بعنوان “الزئير بصوت مجروح” (1994)، عن “دار الينابيع” و”عطش الماء”، عن دار أزمنة (2006).

تحصل الشريف على العديد من الجوائز نذكر منها جائزة “رابطة الكتاب للشباب”، لدورتين وجائزة “نادي أبها الأدبي للقصة القصيرة” وجائزة “مجلة المنهل للقصة القصيرة”.

14