تجسس أميركي بريطاني على الطيران الإسرائيلي

السبت 2016/01/30
"أناركيست" تجسس على الحليف

تل أبيب - أظهرت وثائق منسوبة لتسريبات إدوارد سنودن المتعاقد السابق بوكالة الأمن القومي الأميركية أن الولايات المتحدة وبريطانيا رصدتا طلعات واتصالات سرية قام بها سلاح الجو الإسرائيلي في عملية قرصنة تعود إلى عام 1998.

وعبرت إسرائيل عن خيبة أملها إزاء التسريبات التي نشرت الجمعة في وسيلتي إعلام على الأقل، والتي ربما تزيد من توتر العلاقات مع واشنطن بعد سنوات من الخلافات بشأن الاستراتيجيات حيال إيران والفلسطينيين.

وقالت صحيفة يديعوت أحرونوت إن وكالة الأمن القومي الأميركية المتخصصة في المراقبة الإلكترونية ونظيرتها البريطانية التي تعرف باسم المقر العام للاتصالات الحكومية تجسستا على عمليات لسلاح الجو الإسرائيلي في غزة وسوريا وإيران.

وذكرت الصحيفة أن عملية التجسس والتي تحمل اسم “أناركيست” أديرت من قاعدة في قبرص واستهدفت دولا أخرى في الشرق الأوسط. ونشر موقع انترسبت الإلكتروني تقريرا مماثلا مع ما قال إنها صور لطائرات إسرائيلية حربية دون طيار تمت قرصنتها من كاميرات على متن الطائرات.

5