تحذيرات من استخدام داعش للقنابل القذرة

الخميس 2015/06/11
داعش يسعى إلى تطوير أسلحة دمار شامل

كانبيرا - تتزايد المخاوف الغربية من أن يقدم تنظيم الدولة الإسلامية المتطرف على استخدام القنابل القذرة في معاركه بعد أن أعلن عن سعيه لتطوير أسلحة دمار شامل في العدد الجديد لمجلته الترويجية “دابق”.

ويأتي القلق من تطوير داعش لأسلحة محرمة دوليا في وقت يخشى فيه الخبراء من أنه سيصبح أكثر نشاطا مع قدوم شهر رمضان وبعد عام على إعلان “دولة الخلافة”.

وتؤكد تقارير أن التهديد الذي يمثله استحواذ داعش على مثل هذه المواد كان كبيرا جدا إلى درجة أن “المجموعة الأسترالية” وهي مكونة من 40 دولة تسعى لإنهاء استخدام الأسلحة الكيميائية، ركزت في اجتماعها الأسبوع الماضي في بيرث على هذه القضية.

وتقول وزيرة الخارجية الأسترالية جولي بيشوب إن حلف الأطلسي قلق بخصوص المواد المشعة التي بحوزة التنظيم وخصوصا بعد تأكيد المخابرات الأسترالية.

وحسب صحيفة “إندبندنت” البريطانية فإن مسؤولين سابقين من الهند حذروا من إمكانية حصول داعش على سلاح نووي من السوق السوداء في باكستان.

5