تحطم مروحية عراقية ومقتل طاقمها

الأربعاء 2017/01/04
طاقم الطائرة مكون من أربعة أفراد بينهم طياران كانوا في طريقهم إلى القيارة

بغداد - أعلن الجيش العراقي، الأربعاء، تحطم مروحية عراقية قرب بلدة بيجي في محافظة صلاح الدين شمال بغداد ومقتل جميع أفراد طاقمها المكون من أربعة أشخاص.

وأفاد بيان صادر عن قيادة العمليات المشتركة انه "أثناء تحليق أحد تشكيلات طيران الجيش، صباح الأربعاء، سقطت إحدى الطائرات بسبب خلل فني قرب بيجي واستشهد جميع أفراد الطاقم".

وقال نقيب في طيران الجيش لفرانس برس إن "طاقم الطائرة مكون من أربعة أفراد بينهم طياران كانوا في طريقهم إلى القيارة في واجب روتيني".

وفي القيارة قاعدة عسكرية كبيرة تعتبر منطلقا للعمليات العسكرية باتجاه الموصل.

وأشار إلى أن "المروحية من طراز "مي 35 روسية الصنع يطلق عليها تسمية صائد الليل".

وبحسب الضابط، فان المروحيات تعمل دون كلل بسبب كثرة التحليق خلال عمليات العسكرية الأخيرة.

وتشارك مقاتلات، ومروحيات عسكرية عراقية، وأخرى تابعة للتحالف الدولي في معركة الموصل لتأمين الغطاء الجوي للقوات البرية.

ويقدم طيران الجيش دعما كبيرا للقوات البرية التي تتقدم لاستعادة السيطرة على الموصل ثاني اكبر مدن العراق وابرز معاقل تنظيم الدولة الإسلامية.

وبدأت الحكومة العراقية والقوات المتحالفة معها في 17 أكتوبر 2016، بدعم من التحالف الدولي، عمليات عسكرية لاستعادة السيطرة على الموصل، التي استولى عليها تنظيم "داعش" الإرهابي، في يونيو 2014.

وإلى ذلك، تمكنت القوات العراقية، الأربعاء، من إسقاط طائرة مسيرة تابعة لتنظيم "داعش" الإرهابي، في الجانب الشرقي للموصل، بحسب مصدر عسكري.

وقال المقدم في قوات جهاز مكافحة الإرهاب (تابع للجيش) نشوان صميم العنبري، إن "فرقة معالج الأهداف الجوية التابعة للجهاز رصدت صباح اليوم، حركة لطائرة مسيرة (يتم التحكم بها عن بعد) في سماء الحي الصناعي جنوب شرقي الموصل".

وأوضح أن الطائرة "تجارية من الأنواع التي يتم بيعها في الأسواق، وكانت مزودة بكاميرات للبث التلفزيوني الحي".

وبين أن "الفرقة زودت القوات بإحداثيات حركة الطائرة بعد أن أتمّت مهمة التعرف على هويتها، وقامت القوات على الفور بتوجيه ضربات نارية نحو الطائرة وإسقاطها".

وأشار العنبري إلى أن "داعش يستخدم هذه الطائرات لمراقبة القوات العسكرية وتنفيذ هجمات عليها".

وتمكنت القوات المسلحة العراقية متمثلة (بجهاز مكافحة الإرهاب والفرقة التاسعة والشرطة الاتحادية) مساء الثلاثاء، من تحرير حيي الصناعي والميثاق في الجانب الشرقي للموصل، فيما أعلنت قيادة العمليات المشتركة عن مواصلة التقدم نحو أحياء المحور الجنوب الشرقي للمدينة.

1