تحقيق قضائي بحق رئيس اتحاد إسبانيا

شكوى مالية بحق رئيس الاتحاد الإسباني لكرة القدم لويس روبياليس.
الأربعاء 2018/07/25
قضية فساد تطال لويس روبياليس

مدريد – فُتح تحقيق قضائي بحق رئيس الاتحاد الإسباني لكرة القدم لويس روبياليس، المتهم بتمويل أعمال في منزله عبر نقابة اللاعبين التي كان يرأسها، حسب ما ذكرت وسائل إعلام إسبانية.

وأشارت إذاعة “كادينا سير” التي كشفت المعلومة أن محكمة في فالنسيا فتحت تحقيقا تمهيديا بعد شكوى قدمها ميغل إنخل غالان رئيس مركز لتأهيل المدربين ومرشح سابق لإدارة الاتحاد الإسباني للعبة.

وأضافت الإذاعة أن روبياليس الذي يرأس الاتحاد منذ مايو 2018، كان مدينا بمبلغ 120 ألف يورو لمهندس معماري قام بتجديد منزله. منحه بعد ذلك ورشة لنقابة اللاعبين الإسبان التي رأسها بين 2010 و2017، واقترح تسديد جزء من دينه الشخصي من أموال النقابة المخصصة للمشروع. وأكدت محاكم منطقة فالنسيا تقديم الشكوى رافضة الإفصاح عن فتح تحقيق تمهيدي.

بدورها، أكدت نقابة اللاعبين في بيان الاثنين “عدم تمويل أعمال شخصية للسيد روبياليس” وأن المعلومات المذكورة في الصحافة “مغلوطة تماما”. وأوضحت النقابة أنها سعت للحصول على خدمات شركة معمارية في المرحلة الأولى من المشروع.

وتابعت “دفعت النقابة فاتورة للعمل المطلوب، ونظرا لعدم تنفيذه بالشروط المتفق عليها طالبت بالغاء العقد في المحكمة واستعادة هذا المبلغ من الشركة المعمارية”.

وانتخب روبياليس في مايو 2018 بعد إقالة الرئيس السابق إنخل ماريا فيار الضالع في فضيحة فساد.

23