تحييد مطلق النار في قاعدة بحرية في تكساس

البحرية الأميركية تقرر إغلاق قاعدتها بعد حادث إطلاق نار قرب إحدى بواباتها.
الجمعة 2020/05/22
إصابة عنصر أمني في الحادثة

واشنطن- قالت البحرية الأميركية الخميس إنه تم “تحييد” مطلق رصاص في قاعدة كوربس كريستي الجوية التابعة لها بولاية تكساس فيما أصيب أحد أفراد الأمن في الحادثة التي وقعت في ساعات الصباح المبكرة.

وقالت البحرية، دون ذكر تفاصيل، “تم تحييد مطلق الرصاص. أصيب أحد أفراد قوات الأمن”. وكتبت القاعدة نفسها في تغريدة على تويتر أن هناك شخصا يطلق النار بالقرب من إحدى بواباتها مضيفة أن القاعدة أغلقت.

وذكرت الشرطة المحلية على صفحتها بموقع فيسبوك أن كلتا البوابتين بالقاعدة أغلقتا فيما طلبت الشرطة من السكان “الابتعاد عن المنطقة تماما”.

وفي الوقت نفسه، طلبت جامعة تكساس “إي آند أم” القريبة من المكان من الطلاب في الحرم الجامعي البقاء في الداخل والابتعاد عن النوافذ.

وقالت البحرية إن جهازها للتحقيقات الجنائية في الطريق إلى مكان الحادث مضيفة أن مسؤولين من الولاية وجهات إنفاذ القانون موجودون في الموقع.

وكان إطلاق النار من قبل السعودي محمد سعيد الشمراني في قاعدة بنساكولا البحرية في ولاية فلوريدا في شهر ديسمبر الماضي، الذي أسفر عن مقتل ثلاثة أشخاص وإصابة ثمانية آخرين، آخر الهجمات التي استهدفت القواعد العسكرية الأميركية.

ومطلع الأسبوع الحالي، أعلنت الولايات المتحدة عن وجود أدلة تثبت صلة السعودي منفّذ الهجوم داخل قاعدة بنساكولا البحرية بتنظيم القاعدة.

ووجد مكتب التحقيقات الاتحادي هاتفا محمولا يمثل دليلا يربط تنظيم القاعدة بإطلاق النار الذي وقع في السادس من ديسمبر الماضي بقاعدة بنساكولا البحرية في ولاية فلوريدا، وفق ما أكد مصدر بسلطات إنفاذ القانون الأميركية.

ومنذ وقوع الحادثة، أعلنت الرياض عن استعدادها للتعاون المطلق مع واشنطن في التحقيقات المتعلقة بالمواطن السعودي منفذ الهجوم داخل القاعدة الأميركية، وذلك لقطع الطريق على استخدام الحادثة للمساس بسمعة المملكة ومحاولة ابتزازها على غرار ما أعقب أحداث 11 سبتمبر 2001.

5