تدشين رافعتي مناولة جديدتين في ميناء عدن

الرافعتان مقدمتان كدعم من السعودية في إطار خطة العمليات الإنسانية الشاملة، ورافعة ثالثة يتوقع أن يتم تدشينها في الأيام المقبلة في ميناء المكلا.
الجمعة 2018/12/14
دعم سعودي جديد

عدن (اليمن) – دشنت السلطات اليمنية في عدن رافعتي مناولة جديدتين من نوع تدانو كانتا قد وصلتا الأربعاء الماضي إلى محطة عدن للحاويات في ميناء المدينة قادمتين من السعودية عبر معبر الوديعة الحدودي.

والرافعتان مقدمتان كدعم من السعودية في إطار خطة العمليات الإنسانية الشاملة في اليمن (ياشو) وبتمويل من الصندوق السعودي للتنمية بهدف زيادة حجم الواردات الإغاثية والتجارية لليمن.

وهناك رافعة ثالثة يتوقع أن يتم تدشينها في الأيام المقبلة في ميناء المكلا، في خطوة  ستدعم العمليات التجارية في ظل ضبابية الأوضاع في ميناء مدينة الحديدة الساحلية الاستراتيجية التي يسيطر عليها الحوثيون.

وأكد رئيس الوزراء معين عبدالملك خلال حفل التدشين أهمية الرافعات السعودية الهادفة إلى زيادة حجم الواردات الإغاثية والتجارية لليمن.

معين عبدالملك: لدينا احتياجات في ميناء عدن والرافعات ستزيد معدلات المناولة
معين عبدالملك: لدينا احتياجات في ميناء عدن والرافعات ستزيد معدلات المناولة

ولفت إلى أن ميناء عدن شهد مؤخرا عددا من مشاريع التطوير والتحديث المقدمة من كل من السعودية والإمارات سواء في ما يتعلق بالطاقة الكهربائية أو الساحبات البحرية وغيرها من التجهيزات الخاصة بتشغيل الميناء وبما يسهم في دعم وتعزيز قدراته.

وقال إن “العاصمة المؤقتة عدن بعناصرها الرئيسية المتمثلة في ميناء عدن وميناء الزيت ومصفاة عدن تشكل أساس دخول كافة البضائع والمشتقات النفطية لنقلها إلى كامل البلاد”.

وأضاف “لدينا عدد من الاحتياجات في ميناء عدن، والرافعات كانت أحد تلك الاحتياجات، التي يتوقع أن ستساعد على رفع معدلات المناولة للبضائع خلال الفترة القادمة”.

وتعاني البلاد منذ أكثر من ثلاث سنوات من أوضاع اقتصادية حرجة للغاية بعد أن سيطر الحوثيون على العاصمة صنعاء، ما أدى إلى نشوب حرب بين الأطراف المتنازعة على السلطة أدت إلى فقدان السلع الأساسية والأدوية من الأسواق، فضلا عن شح السيولة النقدية من الأسواق.

وكان المدير التنفيذي لمركز إسناد العمليات الإنسانية الشاملة في اليمن محمد آل جابر قد قال في وقت سابق إن “هذه المنحة تأتي امتدادا للجهود السابقة الرامية إلى زيادة الطاقة الاستيعابية للموانئ اليمنية والتي تعد هدفا أساسيا لخطة العمليات الإنسانية الشاملة باليمن لزيادة الواردات الإغاثية والتجارية لليمن”.

11