تدفق أجنبي وتعاقدات محلية خيالية في السعودية

الثلاثاء 2013/08/20
صفقة انتقال النجم يحي الشهري إلى النصر هي الأبرز

الرياض- جل أندية الدوري السعودي لكرة القدم أغلقت الملف المتعلق بتعاقداتها مع اللاعبين الأجانب تأهبا للموسم الجديد، حيث تم التعاقد مع 38 لاعبا وتجديد عقود 14 لاعبا بعد أن أثبتوا جدارتهم بالاستمرار مع أنديتهم.

بلغ عدد اللاعبين المسجلين في الأندية حتى الآن 52 لاعبا من 22 جنسية، بمعدل 18 لاعبا من البرازيل، و5 لاعبين من الأردن، و4 لاعبين من مالي، و3 لاعبين من كوريا الجنوبية، ولاعبين إثنين من كل من المغرب والبحرين والسينغال والكاميرون، ولاعب واحد من كل من عمان والجزائر وتونس ومصر ورومانيا وألبانيا وكولومبيا والإكوادور وبوليفيا وغينيا وكينيا ولبنان ونيجيريا والكونغو.

أما على صعيد المراكز، فيعتبر مركز الوسط هو أكثر المراكز استقطابا للاعبين بمعدل 25 لاعبا، ثم خط الهجوم بـ16 لاعبا وأخيرا خط الدفاع بـ11 لاعبا. وتعتبر أندية الفتح والشعلة والعروبة والرائد هي الوحيدة التي لم تستكمل تعاقداتها، حيث تبقى للفتح والشعلة لاعب آسيوي، أما الرائد والعروبة فتبقى لكل منهما لاعب أجنبي.

الفتح والشعلة هما الفريقان الوحيدان اللذان حافظا على لاعبيهما الأجانب (تخليا عن اللاعبين الآسيويين)، أما أندية الاتحاد والرائد والتعاون والفيصلي والاتفاق فقد استبدلت كافة لاعبيها الأجانب.

على صعيد اللاعبين السعوديين، ضربت الأندية بقوة حيث أنفقت ملايين الدولارات لإبرام 82 صفقة محلية لتدعيم صفوفها، كما قامت بتجديد عقود 19 لاعبا قبل إنطلاقة الدوري.

الإتفاق يعتبر أكثر الأندية تعاقدا مع اللاعبين حيث دعم صفوفه بإثني عشر لاعبا، يليه الرائد والعروبة حيث تعاقد كل منهما مع تسعة لاعبين، ثم النهضة بـسبعة لاعبين، والهلال ونجران والتعاون والشعلة وكل منهم تعاقد مع ستة لاعبين، والفتح بطل الدوري بخمسة لاعبين، والنصر بأربعة لاعبين، فالشباب بلاعبين، وأخيرا الأهلي والاتحاد حيث تعاقد كل منهما مع لاعب واحد.

خط الوسط هو أكثر الخطوط استقطابا للاعبين بمعدل 31 لاعبا يليه خط الدفاع بـ22 لاعبا ثم خط المقدمة بـ18 لاعبا وأخيرا حراسة المرمى بإحدى عشر لاعبا. أما على صعيد تجديد العقود، فيأتي النهضة في المرتبة الأولى حيث جدد عقود أربعة لاعبين، ثم النصر والاتفاق والأهلي والرائد والعروبة والشباب حيث جدد كل ناد للاعبين إثنين، والهلال والفيصلي والشعلة وقد جدد كل منها للاعب واحد. ورغم تعدد الصفقات وتنوعها، إلا أن هناك 8 صفقات تعتبر هي الأبرز سواء من حيث القيمة المالية للصفقة أو من حيث الفائدة الفنية.

فصفقة انتقال النجم الدولي يحيى الشهري من الاتفاق إلى النصر هي الأبرز، حيث كلفت خزينة النادي العاصمي 48 مليون ريال (نحو 13 مليون دولار)، تليها صفقة انتقال المهاجم الدولي ناصر الشمراني من الشباب إلى الهلال، فصفقة انتقال المهاجم الدولي نايف هزازي من الاتحاد إلى الشباب، وأخيرا صفقة انتقال ربيع سفياني وعبدالرحيم جيزاوي ومحمد نور للنصر وياسر الشهراني ويوسف السالم للهلال.

النصر هو أكثر الأندية إنفاقا حيث دفع 81 مليون ريال (نحو 22 مليون دولار) لإتمام أربع صفقات تمثلت في يحيى الشهري وعبدالرحيم جيزاوي وربيع سفياني ومحمد نور. تجديد عقد لاعب الهلال نواف العابد كان الأغلى بين بقية اللاعبين المجدد لهم، حيث كلف عقده لخمس سنوات مقبلة 30 مليون ريال (نحو 8 ملايين دولار)، يليه لاعب الأهلي معتز الموسى الذي جدد عقده مقابل 24 مليون ريال (نحو 6,5 مليون دولار).

22