تراجع البطالة في ألمانيا وازدياد التفاؤل في أوروبا

الاثنين 2013/09/30
منطقة اليورو تسجل انفراجا في أوضاعها الاقتصادية

برلين- توقع خبراء اقتصاديون في ألمانيا أن تؤدي موجة التوظيف المعتاد حدوثها في كل عام بعد العطلة الصيفية، إلى انخفاض أعداد العاطلين عن العمل في البلاد خلال سبتمبر الجاري بشكل كبير.

وأظهرت نتائج استطلاع للرأي لجمع من المختصين الاقتصاديين في مصارف ألمانية كبرى، أن إجمالي أعداد العاطلين عن العمل في ألمانيا سيبلغ في سبتمبر الجاري نحو 2.816 شخص، غير أنّ هذا العدد سيمثل انخفاضا بنحو 130 ألف شخص مقارنة بأعداد العاطلين عن العمل الذين تم تسجيلهم في شهر أغسطس الماضي.

وفي المقابل فإن هذا العدد سيمثل ارتفاعا بأكثر من 25 ألف شخص مقارنة بأعداد العاطلين في ألمانيا الذين تم تسجيلهم في سبتمبر 2012. ومن المنتظر أن تعلن الوكالة الاتحادية للعمل "بي أيه" عن الأعداد الرسمية للعاطلين عن العمل يوم غد الثلاثاء في مطلع أكتوبر.

وكان مؤشر اقتصادي رئيسي قد كشف أن المعنويات الاقتصادية في منطقة اليورو، ارتفعت إلى أعلى مستوياتها في أكثر من عامين خلال سبتمبر الجاري، وأظهرت المفوضية الأوروبية في مؤشرها للثقة الاقتصادية الذي يحظى باهتمام كبير أن التفاؤل في منطقة اليورو ارتفع بدرجة أكبر من المتوقع من 95.2 نقطة في أغسطس إلى 96.9 نقطة شهر سبتمبر.

كما ذكرت المفوضية أن الزيادة القوية ناتجة عن تحسن الثقة بشكل ملحوظ في كل قطاعات الأعمال، حيث كان التحسّن واضحا في الإنشاء وتجارة التجزئة. ووفق المؤشر ذاته، فقد ارتفعت الثقة الاقتصادية في أسبانيا وإيطاليا وفرنسا وهي ثلاثة من أكبر خمسة اقتصادات في المنطقة.

11