ترامب يتهم الإعلام بالتغاضي عن هجمات ارتكبها "إرهابيون"

الثلاثاء 2017/02/07
البيت الأبيض يطالب الإعلام بالتغطية المستمرة للإرهاب الجهادي

واشنطن- أصدر البيت الأبيض في وقت متأخر من أمس الأثنين قائمة تضم 78 هجوما إرهابيا، من بينها الهجوم الذي وقع في سوق بمناسبة أعياد الميلاد في برلين خلال شهر ديسمبر الماضي، يعتقد الرئيس الأميركي أنها لم تحظ بالتغطية الإعلامية الملائمة.

كما شملت القائمة هجمات تلقت تغطية إعلامية مكثفة مثل الهجمات التي وقعت في باريس في نوفمبر 2015 وأسفرت عن مقتل 130 شخصا. وضمت القائمة حوادث صغيرة، أحيانا في مناطق نائية بالعالم، تعتبر التغطية فيها متفاوتة، وهي حوادث لم تشهد وقوع قتلى.

وصدرت تلك القائمة التي تضم 78 هجوما إرهابيا، بعد ساعات من إعلان ترامب أن "الصحافيين أحيانا يتجاهلون تغطية مثل هذه الأحداث حول العالم". يشار إلى أن القائمة لم تشمل الهجمات التي قامت بها منظمات متطرفة غير إسلامية، من الجماعات الثورية اليسارية إلى القوميين من أصحاب البشرة البيضاء.

وأشار منتقدو ترامب إلى أنه لم يستخدم حسابه على موقع تويتر للتواصل الاجتماعي للتعليق على هجوم أخير شنه مسلح يميني متطرف على مسجد في كيبيك في كندا، وأسفر عن مقتل ستة أشخاص. وفي وقت سابق، اتهم ترامب وسائل الإعلام "غير النزيهة" بالتغاضي عن هجمات ارتكبها "إرهابيون متشددون"، دون أن يقدم أي دليل على ما يقول.

وقال الرئيس الأميركي في خطاب ألقاه في قاعدة ماكديل العسكرية بولاية فلوريدا، التي تعتبر مركز إدارة عمليات مكافحة تنظيم داعش "في أنحاء أوروبا هذا يحدث ولا يتم الإبلاغ عنه". وقال ترامب إن "تنظيم داعش يشن حملة إبادة جماعية، يرتكب فظائع حول العالم أجمع".

وأكد الرئيس الأميركي أن الإرهابيين المتشددين مصممون على شن هجمات في الولايات المتحدة كما سبق لهم وأن فعلوا في هجمات 11 سبتمبر واعتداءي بوسطن وسان برناندينو، وكذلك أيضا في أوروبا. وأضاف "لقد رأيتم ماذا حصل في باريس ونيس. هذا يحصل في أوروبا بأسرها. لقد بلغنا مرحلة لم تعد فيها وسائل الإعلام تغطي" أخبار الهجمات.

وتابع "هناك حالات كثيرة لا تريد فيها الصحافة غير النزيهة بالمرة أن تغطي" هذه الهجمات، مؤكدا أن وسائل الإعلام هذه "لديها أسبابها وأنتم تعرفونها جيدا". وردا على سؤال عن الهجمات التي تحدث عنها ترامب ولم تلق تغطية إعلامية وعد المتحدث باسم البيت الأبيض شون سبايسر بـ"توفير قائمة بها لاحقا"، مؤكدا أن هناك "أمثلة كثيرة" على هجمات حصلت و"لم تلق التغطية التي تستحق".

ومع ذلك، فان ترامب اتصل برئيس الوزراء الكندي جاسين ترودو ليعرب له عن تعازيه. وقال إليوت هيغينز، الباحث ومؤسس جماعة بيلينغ كات "يبدو أن ما يطلبه البيت الأبيض هو تغطية مستمرة للإرهاب الجهادي".

وكتب هيغينز على صفحته على تويتر أنه يبدو أن القائمة "بمثابة شكوى من عدم وجود خوف كاف للتحريض ضد المسلمين". ووفقا لصحيفة واشنطن بوست التي نشرت القائمة على موقعها على الانترنت توضح القائمة المدينة، والشهر، والسنة، والهدف والمهاجم بالنسبة للحوادث التي تضمنتها.

ويالإضافة لهجوم برلين، تضم القائمة أيضا هجمات بارزة مثل الهجوم الذي وقع في نيس في يوليو الماضي، وإطلاق النار في ملهى بلس في أورلاندو بفلوريدا في يونيو الماضي وإطلاق النار في سان بيرنادينو في كاليفورنيا في ديسمبر 2015، والهجمات التي وقعت في باريس في نوفمبر 2015.

وتغطي القائمة فترة 28 شهرا من سبتمبر 2014 إلى ديسمبر 2016. وكان ترامب قد قال الاثنين إن الهجمات الإرهابية لم تحظ بالتغطية الإعلامية التي تستحقها .وقال "لقد رأيتم ما حدث في باريس ونيس، وفي جميع أنحاء أوروبا، الصحافة غير الصادقة لا تريد تغطية هذه الأحداث، فهي لديها أسباب وأنتم تدركون ذلك".

وقال المتحدث باسم البيت الأبيض شون سبنسر لاحقا إن الرئيس يعتقد أنه "لم يتم تغطية الهجمات بصورة ملائمة" وليس "لم تتم تغطيها". وقالت صحيفة ذا هيل إن المسؤولين قدموا قائمة الهجمات للصحافيين بعد ساعات من تصريحات ترامب.

1