ترامب يفسد على بالدوين متعة تقليده في برنامج تلفزيوني

الجمعة 2017/03/10
بالدوين قام بتجسيد ترامب في عدد من المشاهد التي تسخر من الملياردير

واشنطن- قال الممثل الأميركي أليك بالدوين أن تجسيده لشخصية الرئيس دونالد ترامب في برنامج “ساترداي نايت لايف” على شاشات محطة تلفزيون “إن.بى.سي” أعاده إلى أدواره في عالم الكوميديا التي كانت قد توقفت بعد انتهائه من تصوير مسلسل “30 روك” في 2012.

ونقلت صحيفة “ديلي ميل”، عن بالدوين قوله بأنه “وبعد ستة أشهر فإن الإدارة الحقيقية بدأت تثقل الكاهل”. مضيفا “إن خبث البيت الأبيض بدأ يقلق الناس. ولذلك لن أستمر في التقليد”، وأشار إلى أن الرئيس نفسه يضعف متعة الدور.

وارتفعت نسبة مشاهدة برنامج “ساترداي نايت لايف” منذ تجسيد بالدوين لشخصية ترامب في عدد من المشاهد التي تسخر من الملياردير ونجم تلفزيون الواقع الذي أصبح رئيسا للولايات المتحدة.

وذكرت الصحيفة بأن ترامب انتقد “إن بي سي” في ديسمبر، وقال إنها لا تصلح للمشاهدة أبدا، وقال إنها تقوم “بعملية قتل سياسي”، ما يزيد من جاذبيتها لمعارضيه. وسيواجه البرنامج مشكلة في استبدال بالدوين في حال ذهابه، لاسيما أنه لم يتم تجديد عقد تاران كيلام، الذي قام بدور ترامب قبل بالدوين.

كما أعلن بالدوين، أنه لن يمثل في البيت الأبيض في عشاء المراسلين السنوي، حيث يحضر الرؤساء عادة، ويتم انتقادهم؛ لأن ترامب قرر أن يكسر عادة استمرت عقودا، وألا يحضر الحفل، وتابع أن المنظمين في الغالب لا يريدون منه أن يحضر، بغياب ترامب، في حين أنه لا يمانع التمثيل خلال الحفل في حال دعوته.

وأجاب بالدوين عندما سئل إن كان يشعر بأنه يدخل عهدا جديدا فى أدواره الكوميدية “لم أكن أدرك أنني كنت ميتا فيما يتعلق بالكوميديا. ربما كنت في غيبوبة. الآن أنا استيقظ من هذه الغيبوبة”.

وكان بالدوين يُروّج لأحدث أفلامه “ذا بوس بيبي” للرسوم المتحركة الذي سيبدأ عرضه في دور السينما في 31 مارس. وأعرب بالدوين أن التحدي الذي يجسده الدور هو أنه “سيسعد البعض ويضايق البعض الآخر”.

ومرّت خمس سنوات تقريبا على أداء بالدوين (58 عاما) لدوره فى مسلسل “30 روك” على مدى ست سنوات. ومنذ ذلك الحين أدى أدوارا ثانوية في عدد من الأفلام قبل أن يشهد نجاحا شعبيا جديدا مع أدائه لدور ترامب فى البرنامج الكوميدي المسائي منذ أكتوبر قبيل الانتخابات الرئاسية الأميركية.

18