ترامب يلمح إلى احتمال استقالة ماتيس

الرئيس الأميركي دونالد ترامب لا يستبعد مغادرة وزير دفاعه جيمس ماتيس منصبه.
الاثنين 2018/10/15
في انتظار التغييرات المقبلة

واشنطن - قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب، إن وزير دفاعه جيمس ماتيس “ربما” يغادر منصبه، مشيرا إلى أنّ الأخير “ديمقراطي بشكل أو بآخر”.

ويعتبر ماتيس من بين الشخصيات الموثوقة في إدارة ترامب، لكنه أيضا شخصية مستقلة قادرة على إحداث التوازن للتخفيف من وطأة طريقة تعامل ترامب الفظة مع حلفاء واشنطن.

وفي مقابلة بثت الأحد في برنامج “60 دقيقة” على محطة “سي.بي.أس”، سُئل ترامب إن كان ماتيس يريد أن يغادر منصبه، فقال “ربما يكون كذلك، إذا أردت أن تعرف الحقيقة، أعتقد أنه ديمقراطي بشكل أو بآخر”.

وتابع “لكن الجنرال ماتيس رجل جيد، لقد تفاهمنا بشكل سريع. ربما يغادر، أعني في وقت ما كل شخص سيغادر”، موضحا أنه تناول الغداء مع ماتيس قبل يومين، وأنّ الأخير لم يبلغه نيته مغادرة منصبه.

وأوضح الرئيس الأميركي “أعتقد أنّ لدينا حكومة عظيمة، أنا غير سعيد ببعض الأشخاص، أنا غير متحمس لأشخاص آخرين فيما هناك بعض الأشخاص الذين أتحمس لهم”، مؤكدا أنه “يغير بعض الأشياء” من حوله.

ويأتي الحديث عن مغادرة ماتيس لمنصبه بعد أن ألمح ترامب إلى تغييرات مقبلة في حكومته التي شهدت الأسبوع الماضي تقديم سفيرة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة نيكي هايلي استقالتها.

وعلّق موقع فوكس نيوز على النبأ بالقول إن “هذه الخطوة تشكل نهاية مفاجئة وغير متوقعة للمسيرة المهنية لإحدى الشخصيات البارزة في الإدارة الأميركية”، فيما أكدت هايلي أنها ستتفرغ لدعم الرئيس ترامب في انتخابات 2020، ما يفند الشائعات بأنّها تخفي طموحات رئاسية.

وتعتبر السفيرة المستقيلة مساندة قوية للسياسة الخارجية للرئيس ترامب، وحذرت في أول يوم عمل لها كمندوبة لدى الأمم المتحدة “أولئك الذين لا يدعمون سياستنا، إننا نسجل الأسماء، وسوف نرد على تلك المواقف”.

5