تركيا تخفي قوانينها القمعية عن الغرب

الجمعة 2014/09/12
الغرب ينتقد القيود التي تضعها تركيا على الانترنت

اسطنبول - أكدت نيلا كروس نائب رئيس المفوضية الأوروبية المسؤول عن شؤون الاستراتيجية الرقمية، أن القانون الجديد الذي يمنح هيئة الاتصالات التركية فرض قيود تحد من استخدام الإنترنت هو خبر غير سار، لافتة إلى أن أنقرة أخفت عنهم اتخاذ إجراءات لإصدار هذا القرار.

وأكّد ريان هيث المتحدث الرسمي باسم كروس، أنهم قيّموا القانون على أنه سلبي، مشيرا إلى أن أنقرة لم تقدم أي معلومات إلى بروكسل عن التعديلات الجديدة.

من جانبها قالت ماري هارف المتحدثة باسم وزارة الخارجية الأميركية، إنها أعربت للسلطات التركية بصورة متكررة عن قلقها بشأن منح هيئة الاتصالات السلكية واللاسلكية صلاحية منع الوصول إلى مواقع الإنترنت وإغلاقها، دون قرار من المحكمة.

وأضافت هارف في بيان لها “سنواصل تحذيراتنا للحكومة التركية بخصوص توفير إمكانية الوصول إلى مواقع التواصل الاجتماعي كافة”، موضحة أن هذا القانون يمنح الصلاحية لهيئة الاتصالات التركية لمراقبة جميع حركات الإنترنت للمستخدمين داخل تركيا.

19