تركيا تسقط طائرة حربية سورية

الأحد 2014/03/23
دمشق تطالب حكومة أردوغان بوقف عدوانها

اسطنبول- قال رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان الأحد إن بلاده اسقطت طائرة حربية سورية بعد انتهاك المجال الجوي التركي .

وشدد رئيس الوزراء على أن رد تركيا سيكون قويا من الآن فصاعدا، بحسب وكالة أنباء الاناضول التركية

وسبق أن ذكر المرصد السوري لحقوق الانسان الاحد ان المضادات الحربية التركية استهدفت طائرة حربية سورية اثناء قصفها مناطق في ريف اللاذقية الشمالي .

وقال المرصد في بيان إن هناك معلومات عن اسقاط الطائرة.

يأتي ذلك فيما اتهمت وزارة الخارجية السورية، الأحد، الحكومة التركية، القيام " بعدوان عسكري غير مسبوق ولا مبرر له على الإطلاق ضد سيادة وحرمة الأراضي السورية" في منطقة كسب الحدودية.

ونقلت وكالة الأنباء السورية (سانا) عن مصدر في وزارة الخارجية، قوله إن الإعتداء جاء "من خلال قصف بالدبابات والمدفعية على الأراضي السورية" لتأمين التغطية لدخول مجموعات مسلحة من الأراضي التركية إلى داخل سوريا.

وأضاف المصدر أن التصعيد "جاء في إطار السياسات العدوانية لحكومة أردوغان ودعمها المعلن للمجموعات الإرهابية المسلحة التي اتخذت من الأراضي التركية نقطة إيواء وانطلاق وتسليح لها لقتل المواطنين السوريين الأبرياء وتدمير البنى التحتية للشعب السوري".

وتابع أن "هذه الإعتداءات العسكرية التركية الخطيرة تعكس التورط التركي الفعلي في ما يجري في سوريا منذ بداية الأزمة وحتى الآن، وإفلاس أردوغان وفشله في معالجة حاجات الشعب التركي الذي رفض السياسات العدوانية ضد سوريا كما رفض الفساد الذي تورط فيه أردوغان.. وذلك من خلال خروج الشعب التركي في مظاهرات عارمة ضده والمطالبة برحيل نظامه".

وقال المصدر، إن سوريا تطالب حكومة أردوغان بـ"وقف عدوانها ودعمها للإرهاب واحترام قرارات مجلس الأمن ذات الصلة والإمتناع عن توريط الجيش التركي في مغامرات لا طائل ولا مبرر لها ضد جارة لا تكن للشعب التركي إلا مشاعر الأخوة وحسن الجوار والرغبة في استمرار العلاقات الثنائية الطيبة التي تخدم البلدين والشعبين الجارين".

وكانت (سانا) ذكرت أن وحدات من الجيش العربي السوري والقوات المسلحة تصدت لمجموعات مسلحة التي تسللت عبر الحدود مع تركيا.

1