تركيا تشن هجومها على إرهابيي داعش

الجمعة 2015/11/06
الشرطة التركية تضاعف الاعتقالات والمداهمات في الأوساط الجهادية

انقرة - أوقفت شرطة مكافحة الارهاب التركية عشرين شخصا يشتبه بانتمائهم الى تنظيم الدولة الاسلامية في مدينة انطاليا (جنوب) حيث تعقد قريبا القمة السنوية لمجموعة العشرين، وفق ما افادت وكالة دوغان الجمعة.

وتستضيف انطاليا في 15 و16 نوفمبر القمة السنوية لرؤساء دول وحكومات البلدان العشرين الأكثر ثراء في العالم وعلى جدول اعمالها مسائل الارهاب ومكافحة تنظيم الدولة الاسلامية.

ومن ابرز المشاركين في القمة الرئيسان الاميركي باراك اوباما والروسي فلاديمير بوتين.

وكان وزير الخارجية التركي فريدون سنيرلي اوغلو اعلن الاربعاء ان بلاده تدرس شن هجوم عسكري "في الايام المقبلة" على تنظيم الدولة الاسلامية دون ان يحدد ما ستكون طبيعة هذه العملية.

ويتهم حلفاء تركيا نظام الرئيس الاسلامي المحافظ رجب طيب اردوغان بالتساهل حيال تنظيم الدولة الاسلامية في حركة عبور السلاح والعناصر عبر الحدود مع سوريا.

وبعد اشهر من الضغوط من حلفائها في الحلف الاطلسي وافقت انقرة الصيف الماضي على الانضمام الى الائتلاف العسكري ضد تنظيم الدولة الاسلامية بقيادة اميركية والذي تنطلق طائراته من قاعدة انجيرلك الجوية جنوب تركيا.

غير ان الجيش التركي الذي بدا في الصيف الماضي "حربا على الارهاب" ركز عملياته حتى الان على متمردي حزب العمال الكردستاني.

ومنذ هجوم انقرة الانتحاري الدامي في 10 اكتوبر الذي ادى الى مقتل 102 اشخاص واصابة اكثر من 500 امام محطة القطار الرئيسية في العاصمة كثفت الشرطة التركية الاعتقالات في الاوساط الجهادية في تركيا.

وافاد مدعي عام انقرة ان هذا الهجوم الاكثر دموية في تاريخ البلاد خططت له قيادة تنظيم الدولة الاسلامية في سوريا.

1