تركيا تقصف مواقع لوحدات حماية الشعب الكردية في سوريا

الثلاثاء 2017/04/25
القصف التركي أسفر عن مقتل عناصر وحدات حماية الشعب الكردية

بيروت - شنت طائرات حربية تركية الثلاثاء سلسلة غارات على مواقع لقوات كردية في شمال شرق سوريا، ما أدى إلى مقتل عدد من المقاتلين، حسبما أعلنت وحدات حماية الشعب الكردية والمرصد السوري لحقوق الانسان.

وأوضحت الوحدات ان "طائرات حربية تركية قام بشن هجوم واسع النطاق على مقر القيادة العامة لوحدات حماية الشعب حيث يتواجد مركز الاعلام والاذاعة ومركز الاتصالات وبعض المؤسسات العسكرية". وتابعت ان "الهجوم أدى إلى مقتل وجرح عدد من الأفراد".

واضافت ان القصف كان بالقرب من مدينة المالكية السورية القريبة من الحدود التركية قرابة الساعة 02,00 الثلاثاء (23,00 ت غ الاثنين).

واشار المرصد السوري لحقوق الانسان إلى ان "الطائرات التركية نفذت عشرات الضربات الجوية بشكل متزامن على نقاط عسكرية عدة لوحدات حماية الشعب الكردية داخل منطقة الحسكة من بينها مركز إعلامي للوحدات قتل فيه ثلاثة من مقاتليها".

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن إنها الضربات الاولى لتركيا في سوريا منذ إعلان أنقرة في مارس انتهاء عمليتها "درع الفرات" العسكرية في البلاد.

وكانت تركيا أطلقت هذه العملية في اغسطس في شمال سوريا ضد الجهاديين من جهة وقوات سوريا الديمقراطية، التحالف الكردي العربي، من جهة أخرى. وتشكل الوحدات الكردية عماد قوات سوريا الديمقراطية، وتعتبر أنقرة المقاتلين الأكراد "إرهابيين".

من جهة أخرى، دخلت قوات سوريا الديمقراطية الاثنين مدينة الطبقة التي تحاصرها منذ أكثر من أسبوعين في إطار حملة عسكرية واسعة تخوضها منذ أشهر لطرد الجهاديين من محافظة الرقة (شمال)، معقلهم الابرز في سوريا.

وتتلقى وحدات حماية الشعب الكردية دعماً عسكرياً من التحالف الدولي بقيادة واشنطن بعدما اثبتت فعالية في قتال تنظيم داعش وتمكنت مع فصائل عربية من طرد المتطرفين من مناطق عدة في شمال وشمال شرق سوريا.

وتشهد سوريا نزاعاً دامياً تسبب منذ منتصف مارس 2011 بمقتل أكثر من 320 الف شخص وبدمار هائل في البنى التحتية ونزوح وتشريد أكثر من نصف السكان داخل البلاد وخارجها.

1