تركيا مستعدة لشن عملية برية في العراق حال تعطل مصالحها

الثلاثاء 2016/10/25
تشاوش اوغلو: سنتخذ كل الإجراءات لحماية جنودنا في بعشيقة

اسطنبول- أعلن وزير الخارجية التركي مولود تشاوش اوغلو، الثلاثاء، أن تركيا قد تشن عملية برية في شمال العراق للقضاء على أي "تهديد" موجه لمصالحها.

وقال تشاوش أوغلو لشبكة "كانال 24" التلفزيونية ردا على سؤال عن احتمال تنفيذ القوات التركية عملية برية انطلاقا من قاعدة بعشيقة في شمال العراق "اذا كان هناك خطر يهدد تركيا، فسنستخدم كل وسائلنا، بما في ذلك عملية برية (...) للقضاء على هذا التهديد".

وأضاف "هذا أبسط حقوقنا الطبيعية".

وأكد اوغلو أن تركيا لن تتسامح مع حزب العمال الكردستاني، الذي يشن تمردا منذ ثلاثة عقود ضد الدولة التركية لمزيد من الحكم الذاتي الكردي، وذلك باستخدام أجزاء من شمال العراق كقواعد.

واتهم الحكومة العراقية المركزية في بغداد "ربط نفسها إلى منظمة إرهابية" وقال ان تركيا ستتخذ كل الخطوات اللازمة لحماية جنودها المتمركزين في عشيقة، قرب مدينة الموصل شمال العراق.

وأضاف "اذا كان هناك تهديد لتركيا من العراق، سوف نستخدم كل مواردنا والحقوق، بما في ذلك عملية برية".

وتطالب تركيا بالمشاركة في الهجوم الجاري على مدينة الموصل، معقل تنظيم الدولة الإسلامية في شمال العراق، معتبرة أن وجود الجهاديين من الجانب الآخر من حدودها يشكل تهديدا لها.

وتؤكد أنقرة أن مدفعيتها في قاعدة بعشيقة في منطقة الموصل قصفت مواقع للجهاديين بعد أن طلبت قوات البشمركة الكردية المشاركة في الهجوم الدعم، وهو ما تنفيه بغداد.

كما تخشى أنقرة أن يعزز حزب العمال الكردستاني الذي يخوض حركة تمرد دامية ضد أنقرة منذ أكثر من ثلاثين عاما، مواقعه في شمال العراق ولا سيما في منطقة سنجار.

ويقصف الطيران التركي بانتظام مواقع حزب العمال الكردستاني في جبال قنديل، القاعدة الخلفية لحزب العمال الكردستاني في العراق، على الحدود مع تركيا.

وذكر تشاوش أوغلو بأن تركيا نفذت في أغسطس عملية برية ضد تنظيم الدولة الإسلامية في شمال سوريا، مشيرا إلى أن بلاده على استعداد لشن عملية مماثلة في العراق.

وقال "اذا اشتد خطر تنظيم الدولة الإسلامية سواء في سنجار أو في مناطق أخرى (من العراق)، عندها سنستخدم كل قوتنا" للقضاء عليه.

1