تزايد حدة التوتر الدبلوماسي بين إيران والبحرين

السبت 2015/10/03
البحرين تشكو انتهاكات إيران للأمم المتحدة

طهران ـ ردت إيران الجمعة على قرار البحرين بسحب سفيرها من طهران بإعلان نائب السفير البحريني شخصا غير مرغوب فيه، حسبما ذكرت وكالة أنباء الجمهورية الإسلامية "ارنا" الرسمية الإيرانية.

وتم إعطاء الدبلوماسي مهلة 72 ساعة لمغادرة إيران، وفقا لوزارة الخارجية.

وقالت وكالة أنباء البحرين (بنا) إن البحرين سحبت سفيرها من طهران يوم الخميس وطلبت من القائم بالأعمال الإيراني مغادرة المملكة خلال 72 ساعة.

وقال بيان صادر عن وزارة خارجية البحرين إن هذه الإجراءات اتخذت في ضوء تدخل إيران في شؤون مملكة البحرين ومحاولاتها التسبب في فتنة طائفية.

وتوترت العلاقات الدبلوماسية بين البلدين في وقت سابق من هذا الأسبوع عندما قالت وزارة الداخلية البحرينية إن الشرطة عثرت على أكثر من 1.5 طن من المواد المتفجرة ومصنع كبير لصنع القنابل في موقعين منفصلين في منطقة سكنية جنوب العاصمة المنامة.

وقدمت البحرين شكوى للأمم المتحدة ضد ايران بداعي "التدخل في الشؤون الداخلية"، وفق ما اعلنت وكالة انباء البحرين الرسمية الجمعة.

وتم تقديم الشكوى رسميا خلال اجتماع الشيخ خالد بن أحمد بن محمد آل خليفة وزير الخارجية مع الامين العام للامم المتحدة بان كي مون، وذلك على هامش اجتماعات الجمعية العامة للامم المتحدة بنيويورك، بحسب المصدر ذاته.

وقالت الوكالة ان الوزير البحريني قدم "شكوى رسمية ضد الجمهورية الاسلامية الإيرانية وانتهاكاتها السافرة واستمرار تدخلها المرفوض في الشأن الداخلي لمملكة البحرين".

وقال الشيخ خالد ان "ايران هي التي اختارت وتمادت في طريق التصعيد في محاولة منها لبسط سيطرتها على دول الجوار من خلال استمرار التدخل في الشؤون الداخلية واستغلال الفئات المتطرفة، وإيواء الهاربين من العدالة وفتح المعسكرات لتدريب المجموعات الارهابية، وتهريب الاسلحة والمتفجرات، ما أدى إلى تعرض المواطنين والمقيمين ورجال الأمن ، للاستهداف والقتل والغدر والأعمال الإجرامية التي راح ضحيتها حتى الآن ستة عشر رجل أمن و ثلاثة آلاف من المصابين".

واتهمت البحرين إيران بالمسؤولية عن العديد من الهجمات التي وقعت بها هذا العام ضد قوات الأمن، والتي أسفرت عن مقتل وإصابة عدة أشخاص.

وتنفي طهران دائما التورط في أي أعمال عنف في البحرين. وتكمن الأزمة الدبلوماسية بين البلدين في الاتهامات لإيران بتقديم دعم عسكري للجماعات الشيعية المتمردة.

1