تسارع وتيرة نمو الاقتصاد المغربي

الثلاثاء 2014/06/03
ارتفاع اجمالي الناتج الداخلي الخام بنسبة 5.5 بالمئة

الرباط – أكد المغرب تسارع معدل النمو الاقتصادي في العام الماضي ليبلغ نحو 4.4 بالمئة مقارنة بنحو 2.7 بالمئة في عام 2012، بفضل انتعاش النشاط الزراعي وانخفاض الحاجة إلى التمويل في سياق التحكم في التضخم.

وأوضحت المندوبية السامية للتخطيط، في في بيان أن النمو الاقتصادي شهد تحسنا كبيرا في عام 2013 بفضل انتعاش النشاط الزراعي بينما سجلت الأنشطة غير الزراعية تراجعا في وتيرة نموها، مشيرا الى تراجع الحاجة للتمويل بسبب انخفاض التضخم.

وقالت المفوضية إنه بالاستناد الى الأسعار الجارية يكون الناتج الداخلي الإجمالي قد ارتفع في العام الماضي بنسبة 5.5 بالمئة، في ظل ارتفاع الأسعار بنسبة 1.1 بالمئة .

وأوضحت المندوبية أن الحاجة إلى تمويل الاقتصاد الوطني تراجعت من 9.7 بالمئة من الناتج الداخلي الإجمالي سنة 2012 إلى 7.6 بالمئة في سنة 2013.

وأشارت إلى تحسن إجمالي تكوين رأس المال الثابت بنسبة 0.2 بالمئة، مقارنة بنحو 1.6 السنة الماضية.

وأظهرت البيانات ارتفاع صادرات السلع والخدمات بنسبة 2.4 بالمئة في العام الماضي، في حين انخفضت الواردات بنسبة 1.5 بالمئة.

ونتيجة ذلك، ساهم صافي المبادلات الخارجية إيجابيا بنسبة 1.6 بالمئة في النمو الاقتصادي للعام الماضي، مقارنة بمساهمة شبه منعدمة في عام 2012، بحسب المندوبية السامية.

ونتيجة زيادة الاستهلاك النهائي الوطني بنسبة 5.4 بالمئة تحسن إجمالي الادخار الوطني من 25.5 بالمئة من الناتج الداخلي الإجمالي سنة 2012 إلى 26.6 في المئة سنة 2013.

وبلغ الاستثمار الإجمالي نحو 34.2 بالمئة من الناتج الداخلي الإجمالي سنة 2013، مقارنة بنحو 35.2 بالمئة سنة 2012.

وأشارت المندوبية إلى أن القيمة المضافة للقطاع الزراعي ارتفعت بنسبة 19 بالمئة مقارنة بانخفاض بنسبة 8.9 بالمئة في عام 2012، في حين سجلت القيمة المضافة للأنشطة غير الزراعية ارتفاعا بنسبة 2 بالمئة مقارنة بارتفاع نسبته 4.3 بالمئة في عام 2012.

وسجل صافي الضرائب على المنتجات ارتفاعا بنسبة 6 بالمئة في العام الماضي مقارنة بنحو 5.4 بالمئة في عام 2012.

10