تسمم نازحين عراقيين بأغذية إيرانية مقدمة من منظمة قطرية

الأربعاء 2017/06/14
معاناة العراقيين لا تنتهي

بغداد - أعلن رئيس لجنة الهجرة والمهجّرين بالبرلمان العراقي رعد الدهلكي، الثلاثاء، عن اعتقال عدد من موظفي منظمة راف القطرية ومسؤولي مطعم في أربيل بإقليم كردستان العراق على خلفية حادثة التسمّم في مخيم الخازر للنازحين.

ونقل موقع السومرية الإخباري عن الدهلكي قوله إنّ “التحقيقات الأولية في حادثة تسمم نازحي مخيم الخازر بمحافظة نينوى بوجبات غذائية سريعة أشارت إلى حالتي وفاة وتسمم ما يقرب من 800 نازح نتيجة تناولهم وجبة طعام مؤلفة من رز وأفخاذ دجاج ولبن إيراني”، مشيرا إلى أن “المنظمة المسؤولة عن تقديم تلك الأغذية هي منظمة راف القطرية”.

وتتبع المنظمة الخيرية التي يختصر اسمُها عبارَة “الرأفة بالإنسان فضيلة” أحد أفراد الأسرة القطرية الحاكمة وهو الشيخ ثاني بن عبدالله آل ثاني.

وشرح الدهلكي أنه “تم حجز عدد من موظفي المنظمة إضافة إلى المسؤولين عن المطعم الذي يتعامل معها للتحقيق معهم ومعرفة الدوافع خلف وصول تلك الوجبات التالفة إلى النازحين”.

ومن جهتها اتهمت منظمات حقوقية، في وقت سابق، إحدى المؤسسات القطرية بتقديم أغذية منتهية الصلاحية إلى النازحين المقيمين في مخيم الخازر ما تسبب في المئات من حالات التسمم.

ومخيم الخازر الواقع على مسافة 30 كيلومترا شرق الموصل، هو أحد أربعة مخيمات أقامتها الأمم المتحدة بالتعاون مع حكومة إقليم كردستان العراق وعدد من المنظمات الإنسانية لإيواء النازحين الفارين من مناطق سكنهم منذ بدء الحملة العسكرية لاستعادة مدينة الموصل من تنظيم داعش.

3