تسوية نزاع استثماري مزمن مع مجموعة الفطيم الإماراتية

الأربعاء 2014/11/26
طي النزاع والانطلاق في المرحلة الثانية من المشروع

القاهرة – توصلت الحكومة المصرية إلى اتفاق مع مجموعة الفطيم الإماراتية لتسوية قضية مزمنة، في إطار جهودها لتسوية النزاعات الاستثمارية قبل انعقاد المؤتمر الاقتصادي في مارس المقبل.

وينص الاتفاق على أن تدفع مجموعة الفطيم نحو 30.5 مليون دولار، للحكومة المصرية لطي نزاع طويل الأمد بشأن ثمن الأرض التي حصلت عليها لتطوير مشروع كايرو فستيفال سيتي.

وقالت الفطيم في بيان، أمس، إن المجموعة تعتزم ضخ استثمارات بقيمة 5700 مليار دولار في المرحلة الثانية من مشروع كايرو فستيفال سيتي.

وكانت الشركة قد بدأت العمل في المشروع الواقع شمال شرق القاهرة عام 2008، والذي يقام على مساحة 3 ملايين متر مربع ويضم مركزا تجاريا ومنطقة إدارية وفندقين فاخرين ومدارس ومنشآت طبية ووحدات سكنية.

وفي أبريل قال محمد المكاوي، العضو المنتدب لمجموعة الفطيم، إن المرحلة الثانية تتكون من 5 مبان إدارية على مساحة 50 ألف متر مربع و300 فيلا و600 شقة وفندق سياحي.

في هذه الأثناء جرى في القاهرة، أمس، إطلاق مكتب مؤسسة دبي لتنمية الصادرات في مصر، بعد يوم على تقديم صندوق خليفة قرضا بقيمة 200 مليون دولار لاستثمارها في تنمية قطاع المشاريع الصغيرة، في إطار جهود الإمارات لدعم جهود التنمية وتعزيز الاستقرار الاجتماعي والاقتصادي والسياسي في مصر.

وشارك رئيس الوزراء المصري إبراهيم محلب ووزير الدولة الإماراتي سلطان أحمد الجابر، الذي يرأس المكتب التنسيقي للمشاريع الإماراتية في مصر في إطلاق مكتب دبي لتنمية الصادرات إلى مصر.

جاء ذلك خلال مؤتمر أصحاب الأعمال والمستثمرين العرب الذي عقد في القاهرة بعنوان “الاستثمار في مصر: استثمار في المستقبل” بمشاركة عدد من المسؤولين المصريين والمستثمرين وأصحاب الأعمال العرب.

ودعا الجابر في كلمته أمام المؤتمر، أصحاب الأعمال والمستثمرين العرب إلى الاستثمار في مصر والمشاركة في وضع اقتصادها على مسار النمو المستدام بما يحقق الاستقرار الأمني والاجتماعي والسياسي ويسهم في تعافي اقتصادها وتقويته.

11