تشافي ينهي مسيرته بخسارة مرة

مسؤولو برسيبوليس يكرمون قائد السد القطري لتشافي هيرنانديز بإهدائه قميص الفريق الأحمر وعلى ظهره اسمه والرقم الذي عرف به في مسيرته.
الأربعاء 2019/05/22
تشافي هيرنانديز يودع الملاعب

طهران- أنهى النجم الإسباني تشافي هيرنانديز قائد السد القطري مسيرته كلاعب كرة قدم، بخسارة 0-2 أمام المضيف برسيبوليس الإيراني في الجولة السادسة الأخيرة من منافسات المجموعة الرابعة لدوري أبطال آسيا.

وكانت نتيجة المباراة غير مؤثرة لناحية عبور السد إلى دور الـ16 إذ جمع 10 نقاط من مبارياته الخمس الأولى، بينما كان برسيبوليس، وصيف الموسم  الماضي، قد ضمن الخروج من المسابقة بعدما اكتفى بجمع أربع نقاط في الجولات الخمس الأولى.

وشهدت بداية مباراة السد تكريما من مسؤولي برسيبوليس لتشافي، إذ قدموا له قبل صافرة البداية، قميص الفريق الأحمر موضوعا في إطار زجاجي كبير، وعلى ظهره اسمه والرقم الذي عرف به في مسيرته، مع تذكارات وباقة من الزهور، قبل أن يرد قائد السد التحية بالوقوف إلى جانب لاعبي الفريق الإيراني خلال الصورة التذكارية لهم قبل المباراة.

كما كانت المباراة الأخيرة أيضا للبرتغالي جوزفالدو فيريرا مدرب السد، والذي من المتوقع أن يخلفه تشافي في منصبه الموسم المقبل. وقال فيريرا بعد المباراة في تصريحات نقلها الموقع الإلكتروني للنادي “أعتقد أن كرة القدم ودعت أحد أفضل اللاعبين في العالم (..) شيء جميل أن تتعامل مع لاعب بقيمة تشافي”.

وأضاف “لست سعيدا لأننا خسرنا في هذه المواجهة بعد خضنا المباراة بشكل جيد وكنا الأفضل في العديد من الفترات وأضعنا العديد من الفرص (..) استغل المنافس فرصتين وسجل من خلالهما هدفين، وليست لدي إجابة عن أسباب عدم تسجيلنا للأهداف في مباراة اليوم، لكن لعبنا هذه المباراة بعد الإفطار مباشرة واللاعبين كانوا مرهقين”.

22