تشافي ينهي موسمه القطري

نجم برشلونة السابق يستبعد أن يصبح مدربا للفريق الأسباني في المدى القصير بعد إعلانه خوضه موسمه الأخير مع السد القطري.
السبت 2018/11/24
الجميع يريده كمدرب لبرشلونة

الدوحة - أوضح النجم السابق لبرشلونة والمنتخب الإسباني تشافي هرنانديز أنه يخوض موسمه الأخير مع السد القطري الذي يدافع عن ألوانه منذ 2015، وذلك من أجل الانتقال إلى التدريب.

وقال بطل مونديال 2010 “إنه عامي الأخير. سأبلغ التاسعة والثلاثين من عمري في يناير، وأعتقد أن الوقت حان لكي أقول وداعا”.

ويأتي موقف تشافي الذي خاض 133 مباراة دولية بقميص إسبانيا، رغم القرار الذي اتخذه في مايو الماضي بتمديد عقده مع السد لمدة عامين.

وترك تشافي الذي يعتبر رمزا للكرة السلسة، سواء كان ذلك مع برشلونة الذي توج معه بـ25 لقبا (بينها 4 في دوري أبطال أوروبا) أو مع المنتخب الإسباني الذي توج معه بكأس أوروبا 2008 و2012 ومونديال 2010، النادي الكتالوني وهو ما زال في قمة عطائه من أجل الانتقال إلى قطر حيث بدأ العمل لكي يصبح مدربا.

ورغم أنه لم يخف يوما رغبته في العودة إلى فريق بداياته برشلونة للإشراف عليه والسير بذلك على خطى “معلميه” الهولندي يوهان كرويف وجوسيب غوارديولا، استبعد تشافي أن يحصل هذا الأمر في الأمد القصير، مضيفا “الفكرة أن أبدأ (التدريب) هنا في قطر، وأن أكتسب الخبرة، أن أختبر نفسي. إنها مرحلة جديدة وأبدأ من نقطة الصفر”.

وأشار إلى أن “الجميع يتخيلني كمدرب لبرشلونة في المستقبل لكني لا أعرض نفسي (كخيار)… تدريب برشلونة يشكل تحديا هائلا، يجب أن تكون جاهزا، وصراحة لا أرى نفسي كذلك حاليا”.

وفي سياق آخر أكد تشافي أنه لا يرى أي فرصة لعودة البرازيلي نيمار، إلى ارتداء قميص الفريق الكتالوني مرة أخرى. وقال “لا أرى أن نيمار سيلعب لبرشلونة مرة أخرى، أعتقد أنه لم يكن على ما يرام مع الفريق الكتالوني”.

وتابع “أرى أن فرصة عودته إلى الفريق الكتالوني تساوي صفرا، لكن كلاعب كرة قدم هو قنبلة”. وأضاف “نيمار سيصل إلى نفس مستوى ليونيل ميسي وكريستيانو رونالدو، حال نضوجه واستغلال الطاقة التي يتمتع بها بشكل جيد”.

وأوضح “يمكن تدشين مشروع رياضي حول نيمار، لأنه قائد ودائما يريد الكرة، لكن أن يكون رقم 1 في الفريق فهذا يعتمد على عقليته”. وحول عدم انضباط عثمان ديمبلي، علق تشافي “إنها مسألة تتعلق بتنفيذ القواعد الموجودة في غرف خلع الملابس، لا أعرف ما الذي يدور الآن داخل النادي”.

22