تشغيل حافلات دون سائق في العاصمة السويدية

الجمعة 2017/12/29
ستوكهولم تدخل السباق إلى مستقبل النقل العام

ستوكهولم - أعطت سلطات النقل العام في العاصمة السويدية الضوء الأخضر لبدء تشغيل حافتين صغيرتين دون سائق اعتبارا من مطلع العام المقبل بعد إكمال التجارب الأوّلية بنجاح.

وقالت إن الحافلتين تستعدان للقيام برحلات في منطقة محددة بين شارعي هانستافيغن وأرني تورغ في منطقة كست شمال ستوكهولم، لتصبح أول تجربة من نوعها في الدول الأسكندنافية.

وأشار بيان صادر عن إدارة النقل السويدية إلى أن كل حافلة تتسع لنقل 12 شخصا وستقوم الحافلتان برحلات منتظمة في المسار المذكور بسرعة تصل إلى 20 كيلومترا في الساعة.

وأكّد البيان أن 7 حافلات صغيرة أخرى من نفس الطراز سوف تدخل الخط في مناطق عديدة من ستوكهولم خلال الأيام القليلة القادمة وسيكون استخدامها متاحا للجميع مجانا في الوقت الراهن.

وأوضح البيان أن الحافلات الصغيرة مدعومة بكاميرات خاصة وأجهزة استشعار متطورة تمكنها من رصد مرور الناس والآليات الأخرى بدقة عالية وتفادي جميع المفاجآت الطارئة.

وقامت شركة نوبينا بتصنيع الحافلة بالتعاون شركة إريكسون لتكنولوجيا الاتصالات وبلدية ستوكهولم وعدد من الشركات الأخرى.

وقال رئيس إدارة النقل السويدية جوناس بيلفينسام إن إطلاق تلك التجربة يروج لتطوير التكنولوجيا المتطورة والضرورية لتطور المجتمعات. وأضاف أن التجارب المكثفة ضرورية لتطوير منظومة إدارة بطريقة مستدامة وآمنة. وأضاف أن التجربة هدفها أن الحافلات يمكن أن تعمـل دون أن تؤثر على سلامة حركة المرور في المدينة، وأن الجهات المشرفة تعمل للتأكد من تحقيق ذلك الهدف.

وتتسابق الكثير من دول العام على وضع الأنظمة والتشريعات المتعلقة بالسيارات ذاتية القيادة بالتزامن مع سباق شركات السيارات وشركات التكنولوجيا لطرحها في الأسواق في المستقبل القريب.

10