تشغيل محطة نووية هندية رغم الاحتجاجات

الأربعاء 2013/10/23
كودانكولام تشغل 20 مفاعلا نوويا في البلاد

نيودلهي- ذكرت تقارير إخبارية أن محطة للطاقة النووية في جنوب الهند بدأت في توليد الكهرباء أمس بعد سنوات من الاحتجاجات بسبب مخاوف تتعلق بالسلامة. وقالت وكالة الأنباء الهندية الآسيوية إن أحد المفاعلين الاثنين بمحطة كودانكولام جرى ربطه بشبكة الكهرباء الجنوبية.

واكتسبت احتجاجات السكان المحليين من الفلاحين والصيادين بسبب مخاوف تتعلق بالسلامة، زخما بعد الكارثة النووية اليابانية في مارس 2011. لكن المحكمة العليا رفضت في مايو الماضي عدة دعاوى تطالب بوقف إعداد المحطة للتشغيل حيث جاء حكمها في صالح الجهات التي اعتمدت إجراءات السلامة.

يذكر أن شركة الطاقة النووية الهندية المحدودة الحكومية تقوم بتشغيل 20 مفاعلا نوويا في البلاد حيث تنتج 4780 ميغاواط من الكهرباء، وهي وهي تشكل أكثر من 3 في المئة من حجم الاستهلاك الوطني من الكهرباء. ومن المتوقع أن تضيف محطة كودانكولام في ولاية تاميل نادو ألف ميغاواط عندما تعمل بطاقتها القصوى.

وتخطط الهند لزيادة قدراتها على انتاج الطاقة الكهربائية من المحطات النووية إلى 63 ألف ميغاواط وات بحلول 2032. ويتوقع أن يتضاعف استهلاك الكهرباء في الهند خلال العقد القادم. لكن بعض السكان في تاميل نادو أبدوا ترحيبهم بإنشاء المحطة، قائلين إنها ستساعد منطقة جنوب الهند على تجاوز أزمة الطاقة.

ويعاني سكان ولاية تاميل نادو حالات انقطاع للتيار الكهربائي لفترات طويلة. وأحجمت شركات كبيرة عن الاستثمار في الولاية بينما توقفت المصانع عن العمل بسبب أزمة الطاقة. ومن المتوقع أن تستفيد جميع ولايات جنوب الهند من أنتاج المحطة النووية.

وتراجعت المخاوف العالمية من مخاطر المفاعلات النووية، وأعلنت بريطانيا يوم الثنين عن توقيع عقد لإنشاء محطتين نوويتين جديدتين، لأول مرة منذ 20 عاما، ومنحت العقد لشركات فرنسية وصينية.

10