تشكيل الحكومة المصرية نهاية الأسبوع

السبت 2014/06/14
شاغلو المناصب الرئيسية في الحكومة المستقيلة يحتفظون بمناصبهم

القاهرة- توقع مسؤولون مصريون، الجمعة، تشكيل الحكومة المصرية الجديدة بحلول الغد، وأن يحتفظ شاغلو المناصب الرئيسية في الحكومة المستقيلة بمناصبهم، وفي مقدمتهم وزارتا الدفاع والداخلية.

وذكر هؤلاء أن التعديلات الوزارية ستشمل عددا من الوزراء، على غرار وزراء السياحة والقوى العاملة والكهرباء والري والتعليم والتعليم العالي والنقل والثقافة والإعلام والآثار، مع إمكانية فصل وزارة الاستثمار عن التجارة والصناعة، وفصل البحث العلمي عن التعليم العالي.

وأكد وزيران طلب كل منهما عدم الكشف عن اسمه أنه من المتوقع أن تؤدي الحكومة الجديدة اليمين بعد الانتهاء من تشكيلها يوم الأحد، فيما رجح مصدر آخر أن تعقد الحكومة الجديدة أول اجتماع لها برئاسة السيسي الاثنين.

وكشفت مصادر مقربة أن محلب يتجه إلى تعيين نائب رئيس وزراء للشؤون الخدمية، حيث سيشغل المنصب اللواء عادل لبيب ينافسه مرشح آخر لم تفصح عنه، وكذلك تعيين الفريق أول صدقي صبحي، نائب رئيس وزراء للشؤون الأمنية، إلى جانب نائب ثالث للشؤون الاقتصادية.

وقدمت حكومة إبراهيم محلب استقالتها إلى الرئيس الجديد عبدالفتاح السيسي الذي كلف محلب بإعادة تشكيل الحكومة الجديدة.

هذا وقد انتخب السيسي أواخر الشهر الماضي بأكثر من 96 في المئة من الأصوات الصحيحة واحتفل بتنصيبه الأحد الماضي.

ويواصل إبراهيم محلب، رئيس مجلس الوزراء المكلف، مشاوراته لإعادة تشكيل الحكومة.

وقال محلب إن الحكومة المستقيلة تقوم بتسيير الأعمال إلى أن تؤدي الحكومة الجديدة اليمين القانونية أمام السيسي.

وعين محلب (65 عاما) رئيسا للحكومة في فبراير شباط وكان يشغل منصب وزير الإسكان. وهو مهندس مدني شغل في السابق منصب رئيس مجلس إدارة شركة “المقاولون العرب” إحدى كبريات شركات المقاولات في العالم العربي.

وعمل لفترة وجيزة في السعودية قبل أن ينضمّ إلى الحكومة بعد عزل مرسي في يوليو تموز عقب احتجاجات حاشدة على حكمه.

ومن شأن الإبقاء على محلب تطبيق إصلاحات اقتصادية تشجعها الإمارات العربية المتحدة إحدى ثلاث دول خليجية قدّمت مليارات الدولارات لمصر.

4