تشيلسي يتوج بطلا لـ"البريميرليغ" للمرة السادسة في تاريخه

توّج فريق تشيلسي الجمعة، بلقب الدوري الإنكليزي لكرة القدم “البريميرليغ” للمرة السادسة في تاريخه ليحتل أيضا الترتيب السادس من حيث عدد الأندية الأكثر تتويجا باللقب من أصل 24 ناديا فقط تمكنوا من حصد اللقب.
الأحد 2017/05/14
وحسم اللقب

لندن – أحرز تشيلسي لقبه السادس في تاريخه بعد فوزه الصعب على مضيفه وست بروميتش ألبيون 1/صفر الجمعة، في المرحلة 37 قبل الأخيرة من الدوري الإنكليزي لكرة القدم.

ورفع تشيلسي رصيده إلى 87 نقطة من 36 مباراة، بفارق 10 نقاط عن توتنهام الثاني الذي خاض 35 مباراة ويستقبل مانشستر يونايتد السادسفي الترتيب الأحد في ختام المرحلة، ولن يكون بمقدور توتنهام اللحاق بتشيلسي حتى لو فاز بمبارياته الثلاث المتبقية.

وهذا هو اللقب السادس لتشيلسي في تاريخه بعد أعوام 1955 و2005 و2006 و2010 و2015. وتساوى “البلوز” في عدد الألقاب مع سندرلاند ليحتل المركز السادس في الترتيب التاريخي، بعد مانشستر يونايتد بـ20 لقبا وليفربول بـ18 لقبا وأرسنال بـ13 لقبا وإيفرتون بـ9 ألقاب وأستون فيلا بـ7 ألقاب.

ويفتتح تشيلسي المرحلة مبكرا نظرا لخوضه مباراته المؤجلة من المرحلة 28 مع ضيفه واتفورد الاثنين، والتي ستكون بمثابة تحصيل حاصل بعد ضمان تتويجه الجمعة بواسطة هدف البلجيكي ميتشي باتشواي في الدقيقة 82 في مرمى مضيفه وست بروميتش ألبيون.

وتوج تشيلسي مع البرتغالي جوزيه مورينيو، مدرب مانشستر يونايتد الحالي، بلقب 2015 بفارق 8 نقاط عن مانشستر سيتي، بيد أنه تراجع بشكل كبير في الموسم التالي فأنهاه عاشرا وتمّت إقالة مورينيو، إلا أن قدوم الإيطالي أنتونيو كونتي هذا الموسم غيّر الأحوال وقاد فريق غرب العاصمة إلى لقبه الثاني في 3 سنوات.

كونتي مدرب تشيلسي رابع مدرب إيطالي يفوز بلقب الدوري بعد كارلو أنشيلوتي مع تشيلسي وروبرتو مانشيني مع مانشستر سيتي وكلاوديو رانييري مع ليستر سيتي

وانضم الإيطالي أنتونيو كونتي إلى كتيبة المدربين الذين تمكنوا من انتزاع لقب الدوري الإنكليزي في أول موسم لهم، بعد البرتغالي جوزيه مورينيو مع تشيلسي والإيطالي كارلو أنشيلوتي مع تشيلسي أيضا والتشيلي مانويل بيلغريني مع مانشستر سيتي.

وأصبح كونتي مدرب تشيلسي رابع مدرب إيطالي يفوز بلقب الدوري بعد كارلو أنشيلوتي مع تشيلسي وروبرتو مانشيني مع مانشستر سيتي وكلاوديو رانييري مع ليستر سيتي الموسم الماضي.

وفي المواسم الأربعة الأخيرة له كمدرب للأندية استطاع كونتي أن يتوج بلقب الدوري في جميع المرات، مع يوفنتوس ثلاث مرات وتشيلسي هذا الموسم.

وفي 22 مايو 2011 بدأ كونتي بتدريب نادي يوفنتوس وحقق منذ موسمه الأول كمدرب للفريق بطولة الدوري دون أيّ هزيمة كسابقة تاريخية منذ أن أصبح عدد فرق الدوري الإيطالي 20 فريقا، وعاد بالفريق لمنصة البطولات بعد 6 سنوات عجاف قضاها النادي.

وفي موسم 2012 - 2013 حافظ أنتونيو كونتي على لقبه بطلا للدوري الإيطالي بعد إنهائه للبطولة على رأس الجدول متقدما بـ9 نقاط عن أقرب ملاحقيه نادي نابولي.

وفي موسمه الثالث مع الفريق قاد المدرب الإيطالي أنتونيو كونتي فريقه لتحقيق اللقب الثالث تواليا برقم قياسي بلغ الـ102 نقطة كأعلى رقم في تاريخ الدوريات الأوروبية الخمس الكبرى قبل أن يعلن عن تركه للفريق نهاية الموسم.

وفي 4 أبريل 2016 انتقل كونتي للملاعب الإنكليزية عبر بوابة تشيلسي ليحقق لقب الدوري الإنكليزي للمرة السادسة في تاريخ النادي اللندني.

ويخوض “البلوز” مواجهته الأخيرة في الموسم على ملعبه ضد سندرلاند النازل رسميا إلى الدرجة الثانية، وعزز تشيلسي رصيده كأقوى هجوم في الدوري بـ76 هدفا أمام توتنهام وليفربول بـ71 هدفا.

وفاز الجمعة إيفرتون السابع على ضيفه واتفورد الخامس عشر 1/صفر بهدف روس باركلي في الدقيقة 56 من عمر الشوط الثاني.

وجدد مانشستر سيتي فرصته في التأهل المباشر لدوري أبطال أوروبا لكرة القدم في الموسم المقبل بعدما تغلبه على ضيفه ليستر سيتي 2/1 السبت. ورفع مان سيتي رصيده إلى 72 نقطة لينتزع المركز الثالث مؤقتا من ليفربول الذي يحلّ ضيفا على ويستهام الأحد في المرحلة نفسها، بينما تجمد رصيد ليستر سيتي عند 43 نقطة في المركز التاسع.

وتقدم سيتي بهدفين سجلهما ديفيد سيلفا في الدقيقة 29، ثم غابرييل خيسوس في الدقيقة 36 من ضربة جزاء، ليرد ليستر سيتي بهدف أحرزه شينجي أوكازاكي في الدقيقة 42. وعاند الحظ ليستر سيتي ونجمه الجزائري رياض محرز بشكل كبير، حيث سدد الكرة في الشباك من ضربة جزاء في الدقيقة 76، لكن الحكم لم يحتسبها هدفا لارتكاب محرز خطأ لدى تسديد الكرة.

وفي مباريات أخرى جرت السبت بالمرحلة نفسها، تغلب ساوثهامبتون على مضيفه ميدلسبروه 2/1، وسوانزي سيتي على مضيفه سندرلاند 2/صفر وبورنموث على بيرنلي 2/1.

23