تشيلسي يستعيد نغمة الانتصارات ويعتلي الصدارة

الاثنين 2013/09/23
"البلوز" يداوي جراحه

لندن- تمكن فريق تشيلسي من تحقيق فوزه الأول في أربع مباريات وتغلب على فولهام 2-0 ليصعد إلى صدارة الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم بعد خسارة ليفربول المفاجئة على أرضه 1-0 أمام ساوثامبتون.

وبعد جمعه لنقطة وحيدة من آخر مباراتين في الدوري الممتاز والخسارة في لندن أمام بازل السويسري 2-1 في دوري أبطال أوروبا في الأسبوع الماضي، استعاد تشيلسي بقيادة جوزيه مورينيو نغمة الانتصارات.

وأخفق البلوز في هز شباك ضيفه اللندني فولهام في الشوط الأول قبل أن يتقدم البرازيلي أوسكار بهدف بعد متابعة لتسديدة زميله صمويل ايتوو في الدقيقة 52. وأضاف النيجيري جون أوبي ميكل الهدف الثاني قبل ست دقائق من نهاية الوقت الأصلي مستفيدا من تمريرة بالرأس من القائد جون تيري.

وأصبح رصيد تشيلسي عشر نقاط من خمس مباريات في صدارة الدوري، متقدما بفارق الأهداف على ليفربول الذي قدم عرضا ضعيفا وخسر في إنفيلد أمام ساوثامبتون بهدف سجله المدافع الكرواتي ديان لوفرين بضربة رأس في الدقيقة 53.

وافتقد ليفربول جهود صانع اللعب فيليبي كوتينيو بسبب معاناته من إصابة في الكتف وبدا غيابه مؤثرا على خلق الفرص في ليفربول. وجاء هدف اللقاء الوحيد بعدما ارتقى لوفرين لركلة ركنية نفذها ادم لالانا ووضع الكرة برأسه في المرمى قبل تدخل المدافع دانييل أغير وإخفاق القائد ستيفن جيرارد في إبعاد الكرة من على خط المرمى.

وقال بريندان رودغرز مدرب ليفربول "أعتقد أننا لم نكن في مستوانا المعروف من ناحية الإيقاع أو الأسلوب. الخسارة بهدف من ركلة ركنية بمثابة ضربة مزدوجة لكن الفريق سيتعافى من ذلك".

وأخفق نيوكاسل يونايتد في الحفاظ على تقدمه مرتين وأهدر فرصة لتقاسم القمة بعدما خسر 3-2 على أرضه أمام هال سيتي ليتجمد رصيده عند سبع نقاط في المركز الحادي عشر. وشهدت المباراة تسجيل المصري أحمد المحمدي هدفه الأول في الدوري الإنكليزي الممتاز هذا الموسم عندما أدرك بضربة رأس التعادل 2-2.

وحقق أستون فيلا فوزه الثاني في الدوري هذا الموسم عندما تغلب على مضيفه نوريتش سيتي بهدف دون مقابل. وأحرز البديل ليبور كوزاك هدف الضيوف والمباراة في الدقيقة 30. وهذا هو الهدف الأول للتشيكي كوزاك مع أستون فيلا بعد انضمامه إلى النادي الإنكليزي قادما من لاتسيو الإيطالي في وقت سابق من الشهر الجاري.

وسجل ليتون بينز الظهير الأيسر لمنتخب إنكلترا هدفين من ركلتين حرتين ليقود إيفرتون لفوز ثمين 3-2 خارج أرضه على وست هام يونايتد بينما جاء هدف الفوز عن طريق روميلو لوكاكو في الدقيقة 85.

وتمكن وست بروميتش البيون من الفوز 3-0 على ضيفه سندرلاند. وربما يشعر باولو دي كانيو مدرب سندرلاند بالندم على تعليقاته السابقة المتعلقة بمدى التزام مهاجمه السابق ستيفان سيسنيون بعدما سجل اللاعب الهدف الأول لوست بروميتش.

وانضم سيسنيون لوست بروميتش في اليوم الأخير للانتقالات وحصل على تصريح العمل يوم الأربعاء الماضي وشارك مع ناديه الجديد لأول مرة وأحرز أول أهداف المباراة بعد مرور 20 دقيقة، ثم أضاف ليام ريدجيويل ومورجان امالفيتانو الهدفين الثاني والثالث في آخر ربع ساعة.

23