تشيلسي يسحق سوانزي سيتي بثلاثية بنكهة إسبانية

عزز فريق تشيلسي موقعه في صدارة الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم بفضل فوزه على ضيفه سوانزي سيتي 3/1 السبت، في المرحلة السادسة والعشرين من المسابقة.
الأحد 2017/02/26
"البلوز" يغرد وحيدا

لندن – حقق تشيلسي، السبت، على ملعب ستامفورد بريدج فوزا بنكهة إسبانية على ضيفه سوانزي سيتي 3/1، حيث جاءت الأهداف الثلاثة للفريق بتوقيع سيسك فابريغاس وبيدرو رودريغيز ودييغو كوستا في الدقائق 19 و72 و84، فيما تكفل الإسباني الآخر فيرناندو يورينتي بتسجيل الهدف الوحيد لسوانزي في الوقت بدل الضائع من الشوط الأول.

ورفع الفوز رصيد "البلوز" في الصدارة إلى 63 نقطة وتجمد رصيد سوانزي عند 24 نقطة في المركز الخامس عشر.

وجاءت أول فرصة لتشيلسي بعد مرور خمس دقائق عبر تسديدة قوية من بيدرو رودريغيز، لكن الكرة مرت من فوق العارضة.

وكادت الدقيقة 12 تشهد هدف السبق لتشيلسي بعد هجمة مرتدة سريعة انتهت عند دييغو كوستا الذي مرر إلى إدين هازارد ليراوغ النجم البلجيكي اثنين من مدافعي سوانزي، قبل أن يعيد الكرة على خط منطقة الجزاء إلى فابريغاس الذي سدد بقوة، ولكن الكرة ارتطمت بأقدام المدافعين وخرجت إلى ضربة ركنية.

وتقدم سيسك فابريغاس بهدف لتشليسي في الدقيقة 19 بعد مجهود جماعي رائع بين هازارد وكوستا وبيدرو، قبل أن يمرر الأخير الكرة لفابريغاس داخل منطقة الجزاء ليسدد في أقصى الزاوية اليمنى للحارس لوكاس فابيانسكي.

وكان فابريغاس قريبا جدا من تسجيل الهدف الثاني له ولفريقه في الدقيقة 27 عبر تسديدة قوية من داخل منطقة الجزاء، ولكن فابيانسكي تصدى للكرة ببراعة.

وحاول جيلفي سيجوردسون أن يجرب حظه بتسديدة بعيدة المدى، ولكن الكرة وصلت سهلة في أحضان الحارس تيبو كورتوا.

وقبل دقيقتين من نهاية الشوط الأول كان بيدرو قريبا جدا من تسجيل الهدف الثاني لتشيلسي بعدما قطع مشوارا ماراثونيا وراوغ أكثر من مدافع قبل أن يسدد كرة قوية من داخل منطقة الجزاء، ولكن ألفي ماوسون نجح في إبعاد الكرة.

أهداف المباراة الأربعة أتت كلها من أقدام إسبانية، حيث سجل لـ"البلوز" كل من سيسك فابريغاس وبيدرو رودريغيز ودييغو كوستا، في حين تكفل الإسباني الآخر فيرناندو يورينتي بتسجيل الهدف الوحيد لسوانزي

وعلى عكس سير اللعب تماما خطف سوانزي هدف التعادل في الوقت بدل الضائع من الشوط الأول عن طريق فيرناندو يورينتي عبر ضربة رأس، مستغلا ضربة حرة نفذها سيجوردسون من منتصف الملعب.

ومع بداية الشوط الثاني استأنف تشيلسي نشاطه الهجومي الذي كاد يسفر عن هدف في الدقيقة الأولى عن طريق هازارد عبر تسديدة صاروخية من على خط منطقة الجزاء، ولكن فابيانسكي أنقذ مرماه من هدف مؤكد.

وضاعت فرصة أخرى محققة لتشيلسي في الدقيقة 51 بعد مجهود رائع من هازارد قبل أن يمرر إلى فابريغاس على خط منطقة الجزاء ليسدد نجم الوسط الإسباني كرة قوية، ولكن العارضة وقفت له بالمرصاد.

وطالب لاعبو سوانزي بضربة جزاء بعدما لمست الكرة يد سيزار إزبيليكويتا، لكن الحكم أمر باستمرار اللعب.

ونجح بيدرو في تسجيل الهدف الثاني لتشيلسي في الدقيقة 72 بعدما تلقى تمريرة من فابريغاس على بعد 25 مترا من المرمى، ليسدد كرة قوية ارتطمت بأرض الملعب ومرت من بين أيدي فابيانسكي إلى داخل الشباك.

وقبل ست دقائق من نهاية المباراة سجل دييغو كوستا الهدف الثالث لتشيلسي بعدما تلقى تمريرة أمام المرمى مباشرة من هازارد، ليسدد بشكل مباشر إلى داخل الشباك.

ومرت الدقائق الأخيرة وسط مزيد من المحاولات من جانب تشيلسي تقابلها محاولات على استحياء من سوانزي، لكن دون أن ينجح أيّ منهما في هز الشباك.

وفي باقي المباريات فاز إيفرتون على ضيفه سندرلاند 2/صفر، ووست بروميتش البيون على ضيفه بورنموث 2/1 وكريستال بالاس على ضيفه ميدلسبره 1/صفر وتعادل هال سيتي مع بيرنلي 1/1.

وقاد لاعب الوسط السنغالي إدريسا جاي والبلجيكي الدولي روميلو لوكاكو فريقهما إيفرتون للفوز على ضيفه سندرلاند بهدفين نظيفين في الدقيقتين 40 و80.

ورفع الفوز رصيد إيفرتون إلى 44 نقطة في المركز السابع، وظل سندرلاند في المركز العشرين الأخير برصيد 19 نقطة. ونجح وست بروميتش ألبيون في تحويل تأخره بهدف أمام ضيفه بورنموث إلى الفوز 2/1.

وتقدم جوشوا كينغ بهدف لبورنموث من ضربة جزاء في الدقيقة الخامسة، ثم تعادل كريج داوسون لوست بروميتش في الدقيقة العاشرة قبل أن يتكفل جاريث مكاولي بهدف الفوز في الدقيقة 22.

ورفع الفوز رصيد وست بروميتش إلى 40 نقطة في المركز الثامن وتجمد رصيد بورنموث عند 26 نقطة في المركز الرابع عشر.

وقاد المدافع الهولندي باتريك فان أنهولت فريقه كريستال بالاس للفوز على ضيفه ميدلسبره بهدف نظيف سجله في الدقيقة 34.

ورفع كريستال بالاس رصيده إلى 22 نقطة ليتقدم من المركز التاسع عشر إلى السابع عشر بفارق الأهداف خلف ميدلسبره صاحب المركز السادس عشر.

وتعادل هال سيتي مع ضيفه بيرنلي 1/1، ليحصد كل منهما نقطة واحدة، وبذلك رفع هال سيتي رصيده إلى 21 نقطة في المركز التاسع عشر مقابل 31 نقطة لبيرنلي في المركز الحادي عشر.

وتقدم توم هودلستون بهدف لهال سيتي في الدقيقة 72، ولكن بعد أربع دقائق فقط أدرك مايكل كين التعادل لبيرنلي.

23