تصاعد العنف بين الشرطة وأكراد تركيا

الجمعة 2015/08/07
حزب العمال الكردستاني يكثف هجماته ضد قوات الأمن التركية

ديار بكر (تركيا)- قالت مصادر محلية إن شخصين قتلا في اشتباكات بين الشرطة التركية ومسلحين أكراد في جنوب شرقي البلاد الجمعة وإن الاشتباكات متواصلة فيما شوهدت أعمدة الدخان وهي تتصاعد فوق المباني وسمع دوي أعيرة نارية.

وذكرت وكالة دوغان للأنباء أن نحو عشرة أشخاص أصيبوا في الاشتباكات في بلدة سيلوبي باقليم شرناق القريب من الحدود مع سوريا والعراق. وقالت مصادر محلية إن شخصين قتلا لكن لم ترد تأكيدات من مصادر أمنية.

كما ألقت قوات الأمن التركية، فجر الجمعة، القبض على 17 شخصا، يشتبه في انتمائهم لتنظيم الدولة الاسلامية، في عمليات دهم، بمدينة مانيسا، غربي البلاد، كما شنت حملات استهدفت عناصر حزب العمال الكردستاني بي كيه كيه في العاصمة انقرة.

وذكرت مصادر إعلامية محلية أن قوات مكافحة الإرهاب، بالتعاون مع قوات الدرك، داهمت في عمليات متزامنة عدة أماكن في المدينة، أسفرت عن إلقاء القبض على المشتبه بهم.

واوضحت المصادر ذاتها، أن التوقيفات جرت، على خلفية اتهام المشبه بهم بـ"صلتهم بأشخاص لهم اتصالات مع أعضاء لداعش في سوريا"، فضلا عن "قيامهم بتجنيد أعضاء جدد للتنظيم.

من جهة اخرى، شنت قوات الدرك التركية، خمس عمليات أمنية متزامنة في العاصمة أنقرة، يشتبه بأنها تأوي عناصر تتبع حزب العمال الكردستاني بي كيه كيه المحظور نشاطه .

وذكرت مصادر مطلعة انه نتيجة الهجمات الإرهابية التي استهدفت تركيا، في الفترة من 7 يوليو الماضي، وحتى الخامس من الشهر الجاري، لقي 22 من رجال الأمن مصرعهم، و6 مواطنين بالإضافة إلى إصابة 89 شخصًا بجروح متفرقة. وشهدت نفس الفترة، إحراق الإرهابيين لأكثر من 100عربة، ومقتل 11 إرهابيًا خلال اشتباكات مع قوات الأمن.

بالمقابل شنت القوات المسلحة التركية، غارات جوية على أهداف محددة لحزب بي كيه كيه داخل وخارج البلاد، أسفرت عن مقتل أكثر من 260 مسلحا وإصابة أكثر من 400 آخرين بجراح متفرقة، في نفس الفترة أيضاً، وألقت فرق الأمن القبض على أكثر من ألف و500 مشتبه به، في عمليات استهدفت تنظيم داعش، وحزب بي كيه كيه وجبهة حزب التحرير الشعبي الثوري، وصدر أمر باعتقال 275 متهما بالانتماء لتلك المنظمات.

واجتاح العنف شرق تركيا منذ الشهر الماضي عندما كثف حزب العمال الكردستاني المحظور هجماته ضد قوات الأمن التركية وردت أنقرة بضربات جوية ضد مقاتليه في تركيا وشمال العراق.

وقالت دوغان إن قوات الأمن ردت عندما تعرضت لإطلاق نار مع دخولها أحياء البلدة نحو الساعة الخامسة صباحا لردم خنادق حفرها أعضاء جناح الشباب في حزب العمال الكردستاني.

وذكرت تقارير إعلامية أن الاشتباكات متواصلة في سيلوبي حيث أظهرت لقطات تلفزيونية الدخان وهو يتصاعد من المباني مع سماع دوي أعيرة نارية.

وبدأ حزب العمال الكردستاني - الذي تصنفه الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي وتركيا كمنظمة إرهابية - تمرده عام 1984 وقتل أكثر من 40 ألف شخص في الصراع.

1