تصاميم عربية تجمع بين الجرأة والرقي

الأحد 2013/11/24
المصمم يجمع بين الحياكة اللبنانية والقَصة الأوروبية

أطلق مصمّم الأزياء الكويتي يوسف الجسمي مجموعته لموسم خريف وشتاء 2013 – 2014 ضمن أسبوع الموضة في بيروت. وتضمنت مجموعة الجسمي العديد من التصاميم التي لاقت إعجاب الحضور، واستخدم المصمم الكويتي أجمل أنواع الأقمشة وتنوّعت بين التول والدانتيل والموسلين والأورغنزا والريش، كما تميزت بنقشاتها الفريدة المشغولة يدوياً وبالرسومات الأنيقة.

وتوزعت المجموعة بين الفساتين القصيرة والطويلة مع حضور بارز للجاكيت والبنطلون، وجاءت التصاميم ساحرة بكلاسيكيتها كما بألوانها كالأسود والأبيض والبيج والبني والذهبي والفضي والأحمر وزاد من رونقها استخدام تقنية التفريغ والتطريز بشتى أنواع الأحجار الكريمة. وتوج العرض بفستان الزفاف الأبيض المؤلف من 30 قطعة جمعت في فستان واحد تتميز بطابعه الملوكي.

ويرى الجسمي أن أسلوبه يجمع بين الحياكة والتصميم اللبناني والقَصة الأوروبية، لافتاً إلى أن أحدا من المصممين الخليجيين لم يصل إلى العالمية كما اعتبر أن في تصاميمه جرأة راقية.

أطلق المصمم على مجموعته عنوان "harmonie" وتضم 30 قطعة من الأزياء التي تجمع بين السحر والجمال والأنوثة، وتبرز جمال المرأة بامتياز. وأشار الجسمي إلى أن جرأة فساتينه تقتصر على العرض فقط، أما عندما تختار المرأة قطعة معيّنة من المجموعة فسوف تصمم بطريقة أكثر احتشاماً. واعتبر أن المرأة الخليجية مطلعة على آخر صيحات الموضة العالمية، وذوقها صعب إلا أنه يعرف كيف يرضيها.

21