تصاميم عمانية من وحي السجاد الشرقي

قفاطين حريرية مزينة بتطريزات على شكل أزهار أو أحجار ماسية مزجت فيها المصممة بثينة أنيس الزدجالي بين اللمسات التراثية والطابع المعاصر.
الأحد 2018/03/18
أزياء أنثوية راقية

عرضت المصمّمة العمانية بثينة أنيس الزدجالي تشكيلة جديدة من الأزياء الأنثوية الراقية لموسم ربيع 2018 من وحي السجاد الشرقي الغني بزخرفاته وأشكاله الهندسية، ومزجت بذلك بين اللمسات التراثية والطابع المعاصر وأطلقت عليها اسم "تعويذة فارسية".

وجاءت التصاميم مطرّزة بأنماط الأزهار باستخدام خيوط الذهب ومنمّقة يدويا بالترتر، وبدا جليا تأثر المصممة باللباس التراثي العماني، والأشكال الهندسية، والتطريزات الذهبية في هذه المجموعة.

ووصفت الزدجالي أسلوبها في التصميم بأنه كلاسيكي، أنثوي ومريح تزيّنه لمسات من الحيوية والمرح.

وقالت إنها تحرص على إضافة لمسات عصرية إلى الزي التقليدي دون أن يفقد شيئا من هويته أو من أناقته المحتشمة.

وعملت على درجات الألوان المشرقة والخامات الانسيابية التي زينتها بالترتر وبتطريزات تم تنفيذها بخيوط الذهب.

وتضمنت المجموعة جلابيات وقفاطين حريرية تزينت بتطريزات على شكل أزهار أو أحجار ماسية أُضافت إليها الشرابات والأزهار التي تم تصنيعها من التول للمسة أنثوية . كما ترافقت بعض التصاميم مع “كابات” أضافت حيوية إلى الإطلالات.

وشملت التشكيلة كابات مطرزة وقفاطين وجلابيات مكوّنة من طبقات الحرير المتعددة الألوان، وأخرى مطرزة الياقة وبأكمام الجرس، كما أضفت الحبال وطبقات التول ، لمسات أنيقة وعصرية على القطع الجميلة.

21