تعدّد الجبهات يرهق الحوثيين ويشتّت جهودهم

الجيش اليمني المدعوم من التحالف العربي يحرز تقدما ميدانيا جديدا في المديرية الواقعة شرق صنعاء.
الأربعاء 2018/08/01
خسائر متتالية

نهم (اليمن) - يجد المتمرّدون الحوثيون صعوبات كبيرة في مسايرة إيقاع المعارك العسكرية الذي فرضه عليهم التحالف العربي والقوات اليمنية المدعومة من قبله، عبر فتحه العديد من الجبهات بشكل متزامن، الأمر الذي أرهق المتمرّدين إلى حدّ بعيد وشتّت جهودهم.

وقال ضابط بالجيش اليمني إنّ تعدّد الجبهات وليد تكتيك مدروس وممنهج بدأ يؤتي نتائجه على الأرض بشكل واضح، وأنّه سيجري تدعيمه قريبا بفتح جبهات أخرى رفض تحديد مواقعها كون ذلك من “الأسرار الحربية”، وفق تعبيره. وأكّد الضابط الذي طلب عدم التصريح بهويته كونه غير مخوّل بالتحدّث للإعلام، أنّ تكتيك تنويع الجبهات قضى نهائيا على عامل المبادرة لدى الحوثيين، وحوّل اهتمامهم بشكل كامل إلى محاولة الصمود في مواقعهم وعدم التراجع، وهو ما لم يقدروا عليه في أغلب الأحيان، بدليل اتساع رقعة الأراضي التي خسروها وانسحبوا منها خلال الأشهر والأسابيع الأخيرة.

واضطرّ الحوثيون خلال الأيام الماضية إلى القتال بشكل متزامن في عدّة نقاط ومواقع، من محافظة البيضاء، بوسط البلاد، إلى الحديدة بغربها، إلى صعدة بالشمال اليمني. واشتعلت، الثلاثاء بشكل استثنائي، جبهة نهم القريبة من العاصمة صنعاء ما يشكّل تهديدا مباشرا لسيطرة الحوثيين على المدينة.

وأحرز الجيش اليمني المدعوم من التحالف العربي تقدما ميدانيا جديدا في المديرية الواقعة على بعد حوالي خمسين كيلومترا شرقي صنعاء بعد معارك أسفرت عن مقتل 17 مسلحا حوثيا، بحسب مسؤول عسكري نقلت عنه وكالة الأناضول.

وقال المقدم صالح القطيبي نائب مدير المركز الإعلامي للقوات المسلحة اليمنية إن الجيش نجح في السيطرة على سلسلة جبال البياض بالكامل في مديرية نهم.

وعلى جبهة الشمال أعلن الجيش اليمني سيطرته على مواقع وسلاسل ومرتفعات جبلية في مديرية كتاف والبقع بمحافظة صعدة معقل الحوثيين قرب الحدود مع السعودية.

وفي البيضاء أعلن الجيش اليمني مقتل 36 حوثيا وجرح العشرات في معارك عنيفة دارت بسلسلة جبال البياض بمديرية الملاجم.

3