تعليم الأم وعمرها يؤثران في ذكاء الطفل

الثلاثاء 2014/11/18
علماء ينصحون النساء بإنجاب الأطفال بعد إنهائهن التحصيل العلمي

واشنطن- كشفت دراسة أميركية حديثة أن عمر الأم ومستواها التعليمي يؤثران على مستوى ذكاء ونجاح أطفالها في المدرسة.

وتوصل علماء من جامعة مشيغان الأميركية إلى هذه النتائج بعد دراسة معطيات عن أطفال بدؤوا عام 1998 بالذهاب إلى رياض الأطفال، وظلوا تحت رقابة الباحثين حتى ربيع عام 2007.

واعتمد العلماء في بحثهم على درجة نجاح أكثر من 15 ألف طفل، في مادتي القراءة والحساب في رياض الأطفال، وفي السنوات الثالثة والخامسة والثامنة من المدرسة، وكذلك أمنيات أمهاتهم ودخل أسرهم وغيرها من العوامل.

وأكدت نتائج الدراسة، أن مؤشرات النجاح والقدرة على القراءة والحساب لدى الأطفال الذين ولدتهم أمهاتهم بعد بلوغهن 19 عاما من العمر، أعلى مما هو عليه لدى أقرانهم ممن ولدوا من أمهات قبل بلوغ هذا العمر.

كما أشار الباحثون القائمون على إنجاز هذه الدراسة، إلى أن مستوى النجاح كان أدنى لدى الأطفال الذين ولدوا قبل بلوغ أمهاتهم سن الـ19 من العمر، ومازلن يتابعن تحصيلهن العلمي، من أقرانهم الذين ولدوا من أمهات أنهين تحصيلهن العـلمي.

واستنتجت الدراسة أن الأطفال الذين ولدوا قبل بلوغ أمهاتهم سن التاسعة عشر من العمر، كان مستوى نجاحهم في جميع المراحل الدراسية دون مستوى الذين ولدتهم أمهاتهم بعد هذا العمر، واستنادا إلى هذه النتيجة نصح العلماء النساء بإنجاب الأطفال بعد إنهائهن التحصيل العلمي.

21